مثقفون وعلماء بالسعودية يخاطبون نظراءهم الأميركيين   
الخميس 1425/4/14 هـ - الموافق 3/6/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دعا أكثر من 170 من المثقفين والعلماء والقضاة والمحامين المسلمين -في بيان صدر في الرياض بالمملكة العربية السعودية- المثقفين الأميركيين إلى التعاون من أجل ما وصفوه برفع الظلم الذي توقعه السياسات الأميركية بالعالم الإسلامي.

وقال البيان الذي نشرته مؤسسة (الإسلام اليوم) في السعودية "صدمنا صدمة شديدة لما ارتكبه جيش بلدكم من تعذيب وحشي وتعد على كرامة الأسرى في سجن أبو غريب في العراق وما تبعه من أحداث في مدينة القائم ومدينة رفح".

وخاطب البيان -الذي صدر بعنوان (معا لصيانة كرامة الإنسان)- المثقفين الأميركيين بالقول "لا نشك في أن ذلك صدمكم كما صدم الضمير العالمي، لذلك رأينا أن نخاطبكم لعلكم تتعاونون معنا في رفع الظلم الذي توقعه سياسات بلدكم على العالم الإسلامي بل على العالم أجمع".

واعتبر البيان الذي يحمل 173 توقيعا أن دعوته هذه موجهة لمجتمع النخبة في أميركا ممثلا بالأكاديميين والعلماء والمثقفين للمشاركة في كبح سياسات الولايات المتحدة, "فإننا ندعوهم للعمل على مصلحة بلدهم وشعبهم".

كما تضمن البيان دعوة المثقفين الأميركيين إلى "التعاون في إزالة احتلال الحكومة الأميركية للعراق وأن تكف عن مشاركة إسرائيل في إرهابها المنظم في الأراضي الفلسطينية".

وأكد موقعو البيان أنهم صاغوا هذا النص "من منطلق إيمانهم بالدين الإسلامي الذي يدعوهم ويحثهم على التعاون حتى مع من يخالفهم من أجل حفظ الخير وحصر الشر في العالم".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة