قناة أميركية تظهر صورا لطارق عزيز وهو معتقل   
الاثنين 1425/11/8 هـ - الموافق 20/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:29 (مكة المكرمة)، 19:29 (غرينتش)
طارق عزيز (أرشيف)
عرضت قناة أميركية اليوم صورا لنائب رئيس الوزراء العراقي الأسبق طارق عزيز وهو في السجن وقد بدت عليه علامات النحافة والتقدم في العمر.
 
ووضعت قناة أن.بي.سي الإخبارية صور عزيز على شبكة الإنترنت وهو يرتدي سترة برتقالية اللون وقبعة بيضاء ونظارته السميكة الشهيرة. ولم تشر القناة إلى موعد التقاط تلك الصور.
 
وتظهر صورتان لعزيز وهو جالس بجوار رجال يرتدون ملابس زرقاء وجوههم غير واضحة، يعتقد أنهم من الحراس أو من المستجوبين له. أما في الصورة الثالثة فيظهر ويداه مقيدتان بقيود بلاستيكية.
 
وتخالف صور عزيز تلك صورة الدبلوماسي الذي حاول تبديد مخاطر الحرب والذي جاب العديد من دول العالم.
 
يذكر أن أول صور ظهرت لعزيز بعدما اعتقلته القوات الأميركية كانت في يوليو/ تموز الماضي عندما ظهر مع 11 متهما آخر من أركان النظام السابق بينهم الرئيس المخلوع صدام حسين عندما تم إبلاغهم بالتهم الموجهة ضدهم والتي شملت جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.
 
يشار إلى أنه من المتوقع أن يمثل متهمان من المسؤولين الاثني عشر الأسبوع القادم أمام المحكمة, كما أن عزيز كان من ضمن المضربين عن الطعام احتجاجا على عدم شرعية اعتقالهم وعدم السماح لهم بالحصول على المشورة القانونية.
 
ولد عزيز في مدينة الموصل ودرس الأدب الإنجليزي وعمل لفترة وجيزة صحفيا وكان ترتيبه الـ25 في قائمة المطلوبين للقوات الأميركية والتي تضم 55 مسؤولا عراقيا.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة