البرلمان الأردني يقر استخدام الطاقة النووية لأغراض سلمية   
الاثنين 1428/4/5 هـ - الموافق 23/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 6:13 (مكة المكرمة)، 3:13 (غرينتش)

البرادعي وعد بمساعدة الأردن في برنامجها النووي (الفرنسية-أرشيف)

أقر مجلس النواب الأردني أمس الأحد قانونا يسمح بامتلاك المملكة الطاقة النووية للأغراض السلمية وخصوصا في مجالات توليد الكهرباء وتحلية المياه.

وينظم القانون  المهام والواجبات المتبعة وسبل تنظيم استخدام الطاقة النووي في الأردن.

وطالب النص بوجود سلطة رقابية تنظيمية مستقلة بحيث يتم الفصل بين هيئة الطاقة الذرية وسلطة تنظيم العمل الإشعاعي والنووي باعتبارها جهة تنظيمية تتولى صلاحيات الترخيص للجهات العاملة في هذا المجال والرقابة عليها.

وأوضح أن الهدف من ذلك هو الوقاية من أخطار التعرض والتلوث الإشعاعي التي يمكن أن تنتج من الاستخدامات والتطبيقات النووية وبخاصة استخدام مفاعلات نووية صناعية وبحثية.

كان ملك الأردن عبد الله الثاني التقى بعمان يوم 15 أبريل/نيسان الجاري مدير عام الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي الذي أكد استعداد الوكالة لمساعدة المملكة في الاستفادة من الاستخدامات السلمية للطاقة النووية.

وسيصل فريق من الوكالة قريبا إلى الأردن لمتابعة تفاصيل ذلك المشروع، من جهته أكد الملك عبد الله أن بلاده ستكون نموذجا يحتذى في استخدام الطاقة النووية للأغراض السلمية.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت مؤخرا أنها تشجع الدول العربية على الاستخدامات السلمية للطقة النووية، وأكدت ليبيا الشهر الماضي أن واشنطن ستساعدها في تطوير برنامج نووي سلمي.

وفي سبتمبر/أيلول الماضي أعلنت مصر أنها تدرس استئناف برنامجها النووي السلمي المتوقف منذ عام 1986.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة