أميركا تبيد 12 ألف دجاجة لمواجهة إنفلونزا الطيور   
الأحد 1424/12/18 هـ - الموافق 8/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

إنفلونزا الطيور ألحقت خسائر فادحة باقتصاد آسيا (رويترز)
أعلن مسؤولون في وزارة الزراعة بولاية ديلاوير الأميركية أنه تمت إبادة 12 ألف دجاجة لمنع تفشي إنفلونزا الطيور، بعدما أثبتت فحوص طبية إصابة طائرين بفيروس إتش 7 في إحدى مزارع الولاية.

وسارع وزير الزراعة في الولاية مايكل سكوز إلى التأكيد على أن فيروس إتش 7 يختلف عن فيروس إتش 5 الذي تفشى في آسيا، وأدى إلى القضاء على ملايين الطيور هناك كما أودى بحياة 18 شخصا في تايلند وفيتنام. وقال إن فيروس إتش 7 مميت للدواجن ولكنه لا ينتقل إلى البشر.

وأضاف الوزير أنه واثق من أن الفيروس لم ينتشر.

وفور الإعلان عن اكتشاف هاتين الإصابتين سارعت كل من اليابان وكوريا الجنوبية وسنغافورة إلى وقف وارداتها من الدواجن الأميركية.

وتعتبر أميركا المصدّر الرابع للدواجن إلى اليابان بعد تايلند والصين والبرازيل. وقد نجت كل من اليابان وسنغافورة حتى الآن من الإصابة بإنفلونزا الطيور الذي أشاع الخراب في صناعة الدواجن الآسيوية وأودى بحياة العديد من الأشخاص.

وتعد تربية الدواجن صناعة تصل قيمتها إلى مليارات الدولارات في شبه جزيرة ديلاوير، وهي دعامة في الاقتصاد المحلي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة