الأمين العام للفيفا يقال ويحال للتحقيق   
الجمعة 1436/12/5 هـ - الموافق 18/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 0:28 (مكة المكرمة)، 21:28 (غرينتش)

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إعفاء أمينه العام جيروم فالك من منصبه وتحويله للتحقيق عقب مزاعم بتورطه في قضية تربح من بيع تذاكر لمونديال البرازيل الذي أقيم صيف 2014.

وأوضح الفيفا في بيان نشر مساء الخميس أنه على علم بمزاعم شملت فالك -الذي كان يشغل منصبه منذ 2007- وطلب تحقيقا رسميا من لجنة القيم التابعة له.

وفي وقت سابق الخميس، قال لاعب كرة القدم الإسرائيلي السابق بيني آلون، في مؤتمر صحفي بزوريخ، إنه وافق في عام 2013 على دفع أموال لفالك لضمان الحصول على تذاكر خاصة بكأس العالم في البرازيل.

وأوضح آلون أن الخطة كانت تقوم في ذلك الوقت على بيع التذاكر لمشجعين بزيادة عن أسعارها الأصلية مع اقتسام الإيرادات مع فالك. وأكد أن الصفقة فشلت وأنه لم يدفع للمسؤول الكروي الرفيع أي أموال.

ويسيطر الفيفا على حقوق بيع تذاكر كأس العالم، وسبقت له معاقبة مسؤولين في الماضي بسبب إعادة بيع تذاكر كأس العالم بأسعار أعلى.

ويواجه الفيفا أعنف أزمة في تاريخه عقب اعتقال عدد من المسؤولين السابقين والشركاء واتهامهم بالتورط في قضايا فساد، ودفعت هذه القضايا جوزيف بلاتر إلى الاستقالة من رئاسة الفيفا، وستنظم في فبراير/شباط القادم انتخابات لاختيار خليفة له.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة