التدخين يسبب الفقر والوفاة في الدول النامية   
الخميس 1424/4/19 هـ - الموافق 19/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كشف تقرير من البنك الدولي حول أضرار التدخين في الدول النامية أن التدخين سبب رئيسي للوفاة في الدول النامية ويتقدم على وباء الإيدز، محذرا من ارتفاع ضحاياه في العقدين القادمين.

وقال جوي دي بيير الذي أعد التقرير إن التدخين سبب رئيسي للإصابة بالأمراض والفقر في الدول النامية، حيث يشكل عبئا كبيرا على الأنظمة الصحية في تلك الدول.

وأشار دي بيير إلى أن أكثر من 2.5 مليون شخص يموتون سنويا في الدول النامية بسبب أمراض مرتبطة بالتدخين، وهو الرقم نفسه في الدول المتطورة.

وتوقع ارتفاع هذا العدد خلال العشرين عاما القادمة إلى سبعة ملايين شخص سنويا، بينما سيشهد عدد ضحايا التدخين من مرضى ووفيات انخفاضا في الدول المتطورة.

وأضاف دي بيير المتخصص في الأمراض المرتبطة بالتدخين أن مشكلة التدخين تؤدي إلى زيادة معدلات الفقر أيضا. وأشار إلى أن حملات التوعية ضد التدخين التي قامت بها دول مثل البرازيل وتايلند وبولندا وجنوب أفريقيا أدت إلى خفض معدلات استهلاك التبغ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة