تعديل حكومي بالجزائر   
الجمعة 1431/6/14 هـ - الموافق 28/5/2010 م (آخر تحديث) الساعة 23:53 (مكة المكرمة)، 20:53 (غرينتش)

شكيب خليل بقي على رأس وزارة الطاقة والمناجم منذ عام 1999 (رويترز)
هشام موفق-الجزائر
أجرى الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة تعديلا وزاريا اليوم الجمعة أبعد فيه أربعة وزراء عن التشكيلة الحكومية، أبرزهم وزير الطاقة والمناجم شكيب خليل، مع استحداث منصب حكومي جديد هو نائب رئيس الوزراء.

وأفادت وكالة الأنباء الجزائرية أنه بموجب ذلك التعديل فإن شكيب خليل، ووزير التجارة الهاشمي جعبوب، ووزير البريد حميد بصالح، ووزير الدولة (كاتب دولة) المكلف بالإعلام عز الدين ميهوبي قد استدعوا لمهام أخرى، دون تحديد ماهية هذه المهام.

واستُحدث في هذا التعديل منصب نائب رئيس الوزراء الذي تولاه وزير الداخلية السابق نور الدين يزيد زرهوني. وعلى رأس وزارة الداخلية تم تعيين دحو ولد قابلية الذي كان وزيرا منتدبا لدى وزير الداخلية السابق.

وبينما تم دمج وزارتي الصناعة وترقية الاستثمار بوزارة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، استحدثت وزارة جديدة تحت مسمى "وزارة الاستشراف والإحصائيات" وكلف بها وزير الاستثمار السابق حميد تمار.

وفي ظل هذا التعديل تمت ترقية حقيبة الإعلام من وزارة دولة (كتابة دولة) إلى وزارة، وتم تعيين المدير السابق لوكالة الأنباء الجزائرية ناصر مهل على رأسها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة