الخرطوم تستقبل مشار "لدواع إنسانية"   
الثلاثاء 1437/11/20 هـ - الموافق 23/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 19:26 (مكة المكرمة)، 16:26 (غرينتش)

عماد عبد الهادي-الخرطوم

أعلنت الحكومة السودانية اليوم الثلاثاء عن وصول رياك مشار النائب الأول لرئيس جنوب السودان المقال للخرطوم بعد أيام من اختفائه، وأكدت أنها استقبلت مشار لأسباب إنسانية بحتة، وأنه يخضع الآن للعلاج بأحد مستشفياتها.

وقال وزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة أحمد بلال عثمان إن السودان استقبل رياك مشار لأسباب إنسانية بحتة، على رأسها حاجته للعلاج.

وأوضح في بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه أنه جرى إخطار حكومة دولة جنوب السودان بذلك، مشيرا إلى أن مشار سيبقى بالبلاد تحت الرعاية الصحية الشاملة إلى أن يغادر إلى حيث يشاء لاستكمال علاجه.

وكانت الأمم المتحدة أكدت في وقت سابق أن مشار موجود في جمهورية الكونغو الديمقراطية لأسباب إنسانية أيضا.

من جانبه أكد سفير جوبا بالخرطوم ميان دوت إخطار السودان لحكومة بلاده رسميا باستضافتها لزعيم المعارضة المسلحة رياك مشار لأسباب إنسانية.

ونقلت وكالة الأناضول عن دوت قوله "تم إبلاغ النائب الأول لرئيس جنوب السودان تعبان دينق أمس الاثنين باستقبال الحكومة السودانية لمشار".

ويوجد دينق في زيارة رسمية للخرطوم منذ الأحد الماضي لإجراء محادثات بشأن عدد من القضايا التي لا تزال عالقة منذ انفصال بلاده عن السودان.

واشترطت حكومة جوبا الجمعة الماضي تخلي مشار عن العنف والنأي عن ممارسة أي نشاط سياسي حتى انعقاد الانتخابات المقبلة مقابل السماح بعودته إلى البلاد.

وكانت معارك عنيفة دارت في يوليو/تموز الماضي بين قوات رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت وقوات مشار في العاصمة جوبا، ما أدى إلى مقتل المئات وتشريد الآلاف واختفاء مشار في ظروف غامضة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة