الإفراج عن الفنان الصيني آي وايواي   
الخميس 23/7/1432 هـ - الموافق 23/6/2011 م (آخر تحديث) الساعة 12:25 (مكة المكرمة)، 9:25 (غرينتش)

الفنان التشكيلي آي وايواي يعتبر من أشهر الفنانين المعاصرين في الصين (الأوروبية-أرشيف

أفرجت الشرطة الصينية عن الفنان الصيني آي وايواي -الذي تسبب إلقاء القبض عليه في وقت سابق هذا العام في حالة شجب دولي- بكفالة بعد "اعترافه بجرائمه"، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) الحكومية الأربعاء.

وذكرت الوكالة أن الشرطة أعلنت أن الفنان "أطلق سراحه بكفالة نظرا لموقفه الطيب في الاعتراف بجرائمه بالإضافة إلى مرض مزمن يعاني منه".

وقالت جاو جي شقيقة الفنان إن "وايواي وصل إلى البيت". ولم ترد جاو على تساؤلات بشأن ظروف كفالة وايواي. وقال أصدقاء وأنصار للفنان إنه لم يرد على هاتفه ولا يقبل إجراء مقابلات.

ولم يتسن الاتصال بالفنان الصيني على هاتفه المحمول في وقت متأخر الأربعاء ولم يرد على رسائل نصية أرسلت له، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.

لكن المحامي الحقوقي ليوم شياو يوان، وهو صديق مقرب من وايواي، كتب على حسابه على موقع تويتر الإلكتروني أن وايواي رد عليه برسالة نصية تؤكد إطلاق سراحه. وقال أنصار آخرون للفنان الصيني الشهير إنه عاد إلى مرسمه الرئيسي في منطقة "كاوتشانجدي" في بكين.

ونقلت وكالة شينخوا عن الشرطة قولها إن "القرار (بإطلاق سراحه بكفالة) يأتي باعتبار أن آي قال مرارا إنه راغب في دفع الضرائب التي تهرب من دفعها".

وذكرت شرطة بكين أن شركة "بكين المحدودة للتنمية الثقافية، التي يديرها آي، قد تهربت من دفع مبلغ كبير من الضرائب وأنها تخلصت عن عمد من مستندات محاسبية".

لافتة في برلين تتساءل عن مصير الفنان الصيني ضمن حملة نظمت للإفراج عنه
(الجزيرة نت-أرشيف)
ظروف السجن
وقالت لو تشينج زوجة وايواي بعد زيارة له بالسجن الشهر الماضي، إن زوجها أخبرها أنه لم يتعرض للتعذيب خلال فترة احتجازه وسمح له بتناول الأدوية لعلاج مرض السكري وارتفاع ضغط الدم اللذين يعاني منهما.

ويعتبر وايواي أحد أشهر الفنانين المعاصرين في الصين وشارك في تصميم ملعب "عش الطائر" من أجل الألعاب الأولمبية في بكين عام 2008.

على صعيد متصل، أعرب وزير الخارجية الألماني جيدو فيسترفيله عن ارتياحه الشديد للتقارير التي تحدثت عن الإفراج عن الفنان الصيني المعارض.

وأضاف فيسترفيله أن الإفراج عن الفنان الصيني يعتبر "ارتياحا كبيرا للفنان وعائلته حتى وإن كانت الظروف المصاحبة للإفراج عنه بكفالة التي تناولتها التقارير محبطة".

وألقي القبض على الفنان الشهير في الثالث من أبريل/نيسان في المطار الرئيسي ببكين وكان يستعد للصعود إلى متن رحلة متجهة لهونغ كونغ. وكانت أسرة وايواي رفضت الاتهامات التي وجهتها السلطات في بكين إلى الفنان الصيني بالتهرب من الضرائب.

ويأتي إلقاء القبض على وايواي كجزء من حملة قمع واسعة ضد المعارضة التي بدأت بعد دعوات لتنظيم احتجاجات مناهضة للحكومة على "غرار ثورة الياسمين" في المدن الصينية، في إشارة إلى الاحتجاجات الشعبية الأخيرة في البلدان العربية.

كما اعتقلت الشرطة في بكين على ما يبدو أربعة موظفين أو شركاء تجاريين للفنان الصيني، بينهم الصحفي وين تاو. ولم يعرف على الفور إذا ما كان الأربعة لا يزالون قيد الاحتجاز.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة