قتلى بحلب وخسائر للنظام بريف دمشق   
الاثنين 1435/11/1 هـ - الموافق 25/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:39 (مكة المكرمة)، 12:39 (غرينتش)

سقط عدد من القتلى في حلب وريفها خلال الليلة الماضية واليوم الاثنين، بينما خسر النظام سبعة من عناصره باشتباكات على أطراف المليحة في الغوطة الشرقية بـريف دمشق، في ظل تواصل المعارك والقصف على عدد المدن الأخرى والجبهات.

وقالت سوريا مباشر إن 13 قتيلا -بينهم نساء وأطفال- سقطوا كحصيلة أولية جراء قصف من الطيران المروحي ببرميلين متفجرين على بلدة تركمان بارح في ريف حلب الشمالي مساء أمس الأحد.

ولفت المصدر نفسه إلى أنه تم انتشال امرأتين وطفلين على قيد الحياة، في حين لا يزال عدد من المدنيين من أهالي القرية تحت أنقاض المنازل المدمرة، حيث تتواصل عمليات انتشالهم.

يذكر أن بلدة تركمان بارح تخضع لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية إضافة إلى قرى وبلدات أخرى في ريف حلب الشمالي.

وفي ريف حلب أيضا قالت شبكة سوريا مباشر إن قصف الطيران الحربي على قرية دابق في ريف حلب الشمالي أدى إلى مقتل أربعة أفراد من عائلة واحدة وإصابة آخرين.

براميل وخسائر
وبينما تدور اشتباكات بين كتائب المعارضة وجيش النظام على تلة عزان في ريف حلب الجنوبي قصفت قوات النظام مدينة إعزاز وقرية آرشاف بريف حلب الشمالي.

كما لقي شخص حتفه، وسقط جرحى آخرون جراء سقوط برميل متفجر على حي كرم حومد بحلب.

في غضون ذلك، قال مراسل الجزيرة إن عددا من الجرحى سقطوا جراء انفجار سيارة مفخخة قرب معبر باب السلامة على الحدود السورية التركية.

وفي ريف دمشق أعلن أحد فصائل الثوار المقاتلة في الغوطة الشرقية عن تمكنه من قتل أكثر من سبعة عناصر من جيش النظام خلال اشتباكات في ساعة متأخرة من مساء أمس الأحد في المزارع المحاذية لبلدة زبدين على أطراف بلدة المليحة في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وبريف العاصمة أيضا جرت اشتباكات بين كتائب المعارضة وجيش النظام في محيط بلدة دير العصافير بريف دمشق.

الطيران المروحي يلقي برميلين متفجرين على بلدة اليادودة بريف درعا (ناشطون)

غارات واشتباكات
وفي حماة وسط سوريا قال مراسل الجزيرة إن سلاح الجو السوري شن غارات على مدينة حلفايا بريف حماة.

وأفاد المراسل بأن اشتباكات تدور بين مقاتلي جبهة النصرة وقوات النظام في محيط مدينة محردة بريف حماة عقب معركة أعلنتها جبهة النصرة للسيطرة على محردة التي تعتبر أحد المواقع المهمة للنظام لوقوعها على الطريق بين حماة وبلدات موالية للنظام كالسقيلبية والربيعة.

وفي ريف درعا جنوبا، قال ناشطون إن قصف البراميل المتفجرة استهدف مدينة داعل وبلدتي اليادودة والغارية الغربية، في حين قصفت قذائف الهاون الحي الشرقي لمدينة بصرى الشام.

وفي سياق متصل بالتطورات المتعلقة بمطار الطبقة العسكري بالرقة الذي سيطر عليه تنظيم الدولة الإسلامية أمس الأحد، قالت شبكة شام إن طيران النظام قصف المطار ومدينة الطبقة بريف الرقة الغربي.

ووثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في حصيلة أولية اليوم الاثنين مقتل 23 شخصا بينهم طفلة وأربع سيدات.

وكانت لجان التنسيق المحلية وثقت أمس مقتل 35 شخصا، بينهم طفلان وثلاث نساء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة