مجلس الأمن يمدد مهمته 3 أشهر بالصحراء الغربية   
السبت 1424/12/10 هـ - الموافق 31/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فتاة صحراوية في أحد مخيمات تيندوف (أرشيف)
أقر مجلس الأمن الدولي تمديد مهمة الأمم المتحدة ثلاثة أشهر أخرى للاستفتاء في الصحراء الغربية التي يعتبرها المغرب جزءا من أراضيه على أمل التوصل إلى اتفاق قبل نهاية أبريل/ نيسان المقبل.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان طلب الأسبوع الماضي من المجلس تمديد هذه المهمة وطلب من المغرب ردا نهائيا بشأن خطة السلام.

وأعرب الأمين العام في تقريره عن الأمل في أن تتمكن المفوضية العليا للأمم المتحدة من أجل اللاجئين من تنظيم زيارات عائلية قريبا بين الصحراويين والمغاربة نظرا إلى التطورات الإيجابية في العلاقة بين الطرفين.

ويعارض المغرب حتى الآن خطة السلام التي تنص على منح الصحراء الغربية حكما ذاتيا لفترة انتقالية من خمس سنوات قبل إجراء الاستفتاء الذي سيقرر أمر السيادة على هذه المنطقة.

وكان المغرب قد ضم هذه المستوطنة الإسبانية السابقة عام 1975 إلى أراضيه وهي عبارة عن إقليم شبه صحراوي تبلغ مساحته 266 ألف كلم مربع وتسكنه 300 ألف نسمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة