مدغشقر تحبط محاولة اغتيال رئيس الدولة   
السبت 1428/3/27 هـ - الموافق 14/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 19:10 (مكة المكرمة)، 16:10 (غرينتش)

مارك رافالومانانا (الفرنسية-أرشيف)
أعلن رئيس وزراء مدغشقر شارل رابيمانانغارا أن السلطات أحبطت منذ عشرة أيام محاولة لاغتيال الرئيس مارك رافالومانانا.

وقال رابيمانانغارا إن الشرطة بدأت تحقيقا بالواقعة التي تسلل فيها مهاجمون لمقر الرئيس قبل وقفهم موضحا أنه بفضل "التعاون بين السلطات والسكان" تم اعتقال المهاجمين، دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل.

وحسب رئيس الحكومة فإن دوافع المهاجمين لم تتضح حتى الآن، غير أنه لم يستبعد أن تكون الحادثة مرتبطة بالاستفتاء الذي يجري الشهر الجاري على تعديلات الدستور والمتوقع أن يمنح الرئيس بموجبه مزيدا من السلطات.

وتظهر النتائج الأولية أن ثلاثة أرباع الناخبين يؤيدون حزمة التغييرات التي تشمل السماح للرئيس بالتشريع المباشر في الأحوال التي يقرر أنها عاجلة للدولة.

يُذكر أنها ليست المرة الأولى التي تعلن السلطات عن هجمات استهدفت الرئيس الذي أعيد اختياره بانتخابات رئاسية أجريت في ديسمبر/كانون الأول الماضي، ففي فبراير/شباط الماضي قضت المحكمة بسجن قائد عسكري سبع سنوات بسبب محاولة فاشلة للإطاحة بالرئيس.

وفي يناير/كانون الثاني العام الماضي اعتقلت الشرطة ثلاثة رجال للاشتباه في تخطيطهم لهجوم بالقنابل اليدوية على شركة الألبان الخاصة به.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة