الإماراتي خليل أفضل لاعب في آسيا 2015   
الاثنين 18/2/1437 هـ - الموافق 30/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 22:54 (مكة المكرمة)، 19:54 (غرينتش)


حقق مهاجم الأهلي الإماراتي إنجازا كبيرا له ولبلاده عندما توّج بجائزة أفضل لاعب كرة قدم في قارة آسيا لعام 2015، متفوقا على مواطنه عمر عبد الرحمن (عموري) نجم العين، والصيني تشينغ تشي نجم فريق غوانغجو.

وحصل خليل (24 عاما) على الجائزة في الحفل الذي أقيم الأحد بإحدى ضواحي العاصمة الهندية نيودلهي، ليصبح ثالث لاعب يفوز بجائزتي أفضل لاعب في آسيا وأفضل لاعب شاب في القارة حيث توج بالأخيرة عام 2008، ليكرر إنجاز الإيراني مهدي مهداوي والياباني شينغي أونو.

وساهم خليل في حصول منتخب بلاده على المركز الثالث في نهائيات كأس آسيا التي استضافتها أستراليا وفازت فيها بالكأس، وحل ثانيا في ترتيب هدافي البطولة، وسجل أسرع هدف في تاريخها بعد مرور 14 ثانية من المباراة ضد البحرين، كما ساهم في حصول فريقه الأهلي على المركز الثاني بدوري أبطال آسيا.

وكان السعودي ناصر الشمراني فاز بالجائزة العام الماضي متفوقا على الإماراتي إسماعيل أحمد والقطري خلفان إبراهيم، قبل أن يحسم خليل جائزة العام الحالي ليعوض نسبيا خسارة فريقه الأهلي أمام غوانغو في نهائي دوري أبطال آسيا هذا الموسم.

وعبّر خليل عن سعادته بالفوز وقال إنه يعني الكثير بالنسبة له ولبلاده، مضيفا أنه يطمح للعب في أوروبا يوما ما.

وجاء إنجاز خليل ليحصد الجائزة للكرة الإماراتية بعد ثلاث محاولات لم يكتب لها النجاح، للنجوم عدنان الطلياني عام 1990 وإسماعيل مطر (2008) وإسماعيل أحمد (2014).

جوائز أخرى
أما عن بقية جوائز الاتحاد الآسيوي لكرة القدم فقد فاز غوانغجو الصيني بجائزة أفضل ناد، وفاز لاعبه البرازيلي ريكاردو غولارت بجائزة أفضل لاعب آسيوي، علما بأنه كان قد توج هدافا لدوري أبطال آسيا.
 
وحصد منتخب أستراليا -بطل آسيا- جائزة أفضل فريق وطني على مستوى الرجال، بينما نالت اليابان جائزة السيدات.

وفاز أنجي بوستيكوغلو بجائزة أفضل مدرب بعدما قاد أستراليا لإحراز اللقب القاري على أرضها، علما بأنه كان يتنافس مع الياباني نوريو ساساكي والإماراتي مهدي علي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة