بحاح: الحوثيون خطر على اليمن والمنطقة   
الأربعاء 1437/1/16 هـ - الموافق 28/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 16:12 (مكة المكرمة)، 13:12 (غرينتش)

نشرت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية اليوم مقالا لخالد بحاح نائب رئيس الجمهورية اليمنية رئيس الوزراء، يحذر فيه من أن الصراع في اليمن لن ينتهي قريبا، وأن الحوثيين -بتجاهلهم حكم القانون- يخلقون فراغا خطيرا في السلطة في بعض أجزاء البلاد يستغله تنظيما الدولة والقاعدة ويهددان مستقبل اليمن وأمن المنطقة.

وقال إن الفشل في اليمن ستكون له نتائجه على المنطقة والعالم بتعزيز وتمكين "المتطرفين"، وإن النصر سيبعث برسالة للعالم الخارجي بأن اليمنيين متمسكون بالدفاع عن حقهم غير القابل للانتقاص في تحديد مصيرهم وفي الازدهار في مناخ سلمي، وتجسيد هذه القيم على نطاق الشرق الأوسط.

ودعا بحاح إيران للاختيار بين استمرارها في دعم الحوثيين أو التعامل مع السلطة الشرعية في اليمن، قائلا إنهم حريصون على أن تكون لهم علاقات جيدة بجميع الدول بما فيها إيران، شرط احترام المبادئ التي نص عليها ميثاق الأمم المتحدة، خاصة مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى.

وأشار إلى أن الحوثيين اتخذوا من المناطق المدنية مخابئ لهم ومخازن لأسلحتهم ومن المعتقلين السياسيين دروعا بشرية لهم، وأن ذلك موثق من قبل المنظمات غير الحكومية التي تتمتع بالاحترام من العالم.

وقال إن الحوثيين يمكنهم منع المزيد من نزيف الدماء إذا: التزموا بقرار مجلس الأمن الدولي الصادر في 14 أبريل/نيسان الماضي، واعترفوا بالحكومة الشرعية المنتخبة، وأعادوا كل المناطق التي استولوا عليها بطرق غير قانونية.

وذكر بحاح "التقدم" الذي أحرزته حكومته في المجال الميداني باستعادة ميناء عدن وغيرها من المحافظات، خاصة محافظة مأرب المتاخمة للعاصمة صنعاء، والإسراع في تقديم المساعدات الإنسانية لكل اليمنيين "الذين كانوا على حافة المجاعة". وأعرب عن شكره لدول الخليج العربية "للمساعدات السخية" التي قدمتها لبلاده.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة