بوش يربط تسوية أزمة ليبيريا برحيل تايلور   
الخميس 1424/5/5 هـ - الموافق 3/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بوش: لابد من رحيل تايلور (أرشيف)
قال الرئيس الأميركي جورج بوش اليوم الخميس إن رحيل الرئيس الليبيري تشارلز تايلور عن السلطة يعد الخطوة الأولى في أي سياسة فعالة قد تتخذها بلاده إزاء عودة الاستقرار إلى الدولة الأفريقية.

وقال بوش إن بلاده تبحث كل الخيارات الممكنة لوضع نهاية للحرب الأهلية الدائرة هناك منذ 14 عاما، لكنه ربط بين استقرار الوضع في ليبيريا ورحيل تايلور. وأوضح أنه لم يتخذ قرارا بإرسال قوات أميركية إلى ليبيريا بعد وأن مخططين عسكريين يدرسون خيارات متعددة.

ويتعرض بوش -الذي سيقوم الأسبوع المقبل بزيارة إلى أفريقيا- لضغوط من بريطانيا والأمم المتحدة لإرسال قوات لحفظ السلام في ليبيريا للمساعدة في تنفيذ اتفاق حديث لوقف إطلاق النار بين قوات الحكومة والمتمردين. وسيكون موضوع الدور الأميركي في ليبيريا من أهم القضايا التي ستواجه بوش أثناء الزيارة التي تستمر خمسة أيام.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز نسبت إلى اثنين من كبار المسؤولين العسكريين قولهم إن واشنطن تفكر في إرسال قوة يتراوح عددها بين 500 و2000 جندي أميركي، موضحة أن الحجم النهائي لهذه القوة سيتحدد بعد تحديد طبيعة المهمة التي ستتولاها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة