منظمة حقوقية سورية تتهم السلطات بتعذيب سجناء   
الخميس 1426/3/27 هـ - الموافق 5/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 3:59 (مكة المكرمة)، 0:59 (غرينتش)
اتهمت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سوريا السلطات بتعذيب حوالي 40 طالبا اعتقلوا في اللاذقية بتهمة الانتماء لجماعة تطلق على نفسها اسم "صناع الحياة".
 
وأشارت المنظمة إلى أن الطلاب لا ينتمون لأي حزب سياسي كما أنه ليست هناك أسباب واضحة لاعتقالهم، مضيفة أنه منذ توقيفهم قبل أيام لم يتم الإفراج إلا عن ستة طلاب فقط. ولم يصدر أي تعليق من السلطات على الاتهامات.
 
من جانب آخر طالبت المنظمة الحقوقية السلطات بالإفراج عن المواطن ماهر أحمد زيدان الذي اعتقل يوم 21 أبريل/نيسان الماضي فور عودته إلى دمشق من كندا، رغم التصريحات التي تشير إلى تسهيل عودة السوريين المنفيين والمقيمين بالخارج.
 
وفي بيان حصلت الجزيرة على نسخة منه، اعتبرت المنظمة اعتقال زيدان دون إحالته للقضاء المختص أو السماح للمحامين بأن يتصلوا به "انتهاكا للشرعية القانونية والدستورية".
 
وأوضحت أن زيدان قرر العودة إلى بلاده عقب إعلان عفو بشكل غير رسمي عن المنفيين، إذ أمرت السلطات سفاراتها الشهر الماضي بمنح جوازات سفر للمواطنين المنفيين والمقيمين بالخارج وتسهيل العودة لمن أراد منهم.
 
وقالت منظمات حقوقية حينها إن العشرات من المنفيين بدؤوا فعلا بالعودة إلى سوريا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة