موغابي يتهم بريطانيا باستهداف زيمبابوي   
الأحد 1426/7/23 هـ - الموافق 28/8/2005 م (آخر تحديث) الساعة 18:47 (مكة المكرمة)، 15:47 (غرينتش)
موغابي اتهم خصومه بالسعي لتخريب اقتصاد زيمبابوي (رويترز-أرشيف) 
حذر رئيس زيمبابوي روبرت موغابي من خطورة ما أسماها التهديدات التي تتعرض لها البلاد من الداخل والخارج, متهما بريطانيا وهي المستعمر السابق بالتورط في ذلك.

وقال موغابي أثناء تشييع جنازة أحد قيادات الحزب الحاكم اليوم الأحد إنه لا مكان لمن أسماهم الخونة في زيمبابوي.

يشار في هذا الصدد إلى أن بريطانيا تقود حملة انتقادات وضغوط دولية على الرئيس موغابي البالغ من العمر 81 عاما والذي يحكم زيمبابوي منذ أكثر من 20 عاما, وتتهمه بالاستيلاء على أراضي المزارعين البيض وتزوير انتخابات عام 2000.

في المقابل رفض نظام حكم موغابي هذه الانتقادات متهما من وصفهم بخصومه في الداخل والخارج بشن حملة واسعة لتخريب البلاد.

وكانت الحركة من أجل الديمقراطية التي تمثل تيار المعارضة الرئيسي طالبت قبل أيام بتعديلات دستورية للحد من هيمنة الحزب الحاكم على البرلمان والتي تزيد على نسبة الثلثين.

واعتبر متحدث باسم الحركة من أجل الديمقراطية أنه من الصعب تمرير الإصلاحات المطلوبة عبر البرلمان الذي تخضع غالبيته الساحقة للرئيس موغابي.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة