المدرب الفرنسي تروسييه يعتنق الإسلام   
السبت 1427/2/25 هـ - الموافق 25/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 17:19 (مكة المكرمة)، 14:19 (غرينتش)

تروسييه غير اسمه الأول من فيليب إلى عمر (الفرنسية-أرشيف)

ذكرت مصادر صحفية أن مدرب كرة القدم الفرنسي الشهير فيليب تروسييه وزوجته اعتنقا الإسلام في مدينة الرباط المغربية التي يمتلك فيها منزلا.

وأوضحت الصحف المغربية الصادرة اليوم أن "تروسييه لم يعد فيليب وإنما عمر، وزوجته لم تعد دومينيك بل أمينة" وأشارت إلى أن مراسم اعتناق الإسلام تمت مؤخرا في الرباط بحضور اثنين من القضاة.

وردا على سؤال لوكالة فرانس برس، أكد مصدر مقرب من الزوجين اعتناقهما الإسلام الجمعة الماضية.

من جهة أخرى, رحبت صحيفة لوبينيون الصادرة بالفرنسية بالزوجين قائلة "أهلا بكما عمر وأمينة في مملكة الرحمن مملكة الحق" واعتبرت اعتناقهما الإسلام مفاجأة رائعة".

وأضافت الصحيفة أن المسلمين سعداء أن يعتنق دين السلام والتسامح شخصية قوية ومشهورة هي فيليب تروسييه.

مسيرة حافلة
ويمتلك المدرب الفرنسي مسيرة حافلة في هذه المهنة حيث درب عدة أندية أوروبية وأفريقية أشهرها مرسيليا الفرنسي كما تولى تدريب عدة منتخبات في القارتين الآسيوية والأفريقية.

وبدأ تروسييه مسيرته الدولية بتدريب منتخب ساحل العاج (1993) ثم نيجيريا (1997) وبوركينا فاسو (من سبتمبر/أيلول 1997 الى فبراير/شباط 1998) وجنوب أفريقيا (من مارس/آذار إلى أغسطس/آب 1998).

ثم تحول المدرب إلى قارة آسيا ليقود اليابان (1998 إلى 2002) حيث قادها إلى الدور الثاني من مونديال 2002 للمرة الأولى في تاريخها كما فاز معها بكأس آسيا في لبنان عام 2000، وانتقل بعد ذلك إلى قطر (2003 إلى 2004) قبل أن يعود إلى أفريقيا في مهمة لم تستمر أكثر من ثلاثة أشهر مع منتخب المغرب نهاية العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة