مقتل 12 حارسا بلديا بشرق الجزائر   
الأربعاء 1422/12/22 هـ - الموافق 6/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جثث ضحايا مذبحة ارتكبها مسلحون في بلدة برواقية الجزائرية (أرشيف)

قتل 12 حارسا بلديا بهجوم شنه مسلحون على ثكنتهم في شرق العاصمة الجزائر مساء أمس. وقالت الصحف الجزائرية إن الحراس انسحبوا من ثكنتهم بعد ساعة من المقاومة لعدم توفر الذخيرة.

وأشارت مصادر الصحف إلى أن الهجوم نفذه نحو 20 مسلحا على ثكنة تقع في منطقة سكيكدة على بعد 500 كلم من العاصمة الجزائرية. واستخدم المسلحون في هجومهم قذائف من صنع يدوي وقنابل يدوية وأسلحة رشاشة.

وأوضحت الصحف أن المسلحين تمكنوا من تفجير بوابة الثكنة التي كان فيها نحو 40 من الحراس البلديين. واستولت المجموعة المسلحة على نحو 20 قطعة سلاح بينها بنادق هجومية من طراز كلاشنكوف وسيمينوف قبل أن تحرق الثكنة وتلوذ بالفرار. ولم تتوفر تأكيدات رسمية عن الحادث.

تجدر الإشارة إلى أن الجزائر تشهد أعمال عنف منذ عام 1992 عندما ألغى الجيش انتخابات عامة كانت الجبهة الإسلامية للإنقاذ على وشك تحقيق فوز ساحق فيها. وقد تجاوز عدد قتلى تلك الأعمال أكثر من مائة ألف شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة