قضاء تونس يفتح تحقيقا بشأن "نسمة"   
الثلاثاء 14/11/1432 هـ - الموافق 11/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 9:47 (مكة المكرمة)، 6:47 (غرينتش)


قررت النيابة العامة التونسية أمس الاثنين فتح تحقيق قضائي بشأن بث القناة التلفزيونية التونسية الخاصة "نسمة تي في" فيلما إيرانيا مثيرا للجدل قالت إنه يسيء للذات الإلهية.

وأوردت وكالة الأنباء التونسية الرسمية أن القرار صدر إثر شكاوى تلقتها النيابة العامة من عدد من المحامين والمواطنين بخصوص بث الفلم "بلاد فارس"، الذي تسبب بثه الأحد في اندلاع أعمال شغب وعنف في تونس العاصمة وضواحيها.

وقالت مصادر حقوقية تونسية ليونايتد برس إنترناشيونال إن أكثر من ثلاثين محاميا تبنوا قضايا تقدم بها عدد من المواطنين اعتبروا فيها أن بث القناة للفيلم فيه ازدراء بالمقدسات الإسلامية، باعتبار أن الفيلم –الذي دبلج بالعامية التونسية- تضمن تجسيدا للذات الإلهية، كما حملوها مسؤولية أعمال الشغب والعنف التي شهدتها تونس.

ويروي الفيلم للمؤلفة والمخرجة الإيرانية مرجان سترابي قصة فتاة إيرانية من أسرة متحررة تعيش أجواء الثورة الإسلامية في إيران بقيادة الإمام الخميني التي أسقطت نظام الشاه عام 1979.

وأثار بث الفيلم ردود فعل غاضبة في الشارع التونسي، حيث حاول نحو ثلاثمائة محتج يحملون الهري إضرام النار في مبنى القناة، لكن عددا كبيرا من رجال الشرطة حالوا دون ذلك.

واتسعت رقعة الاحتجاجات لتشمل بعض الأحياء في ضواحي تونس العاصمة، تخللتها اشتباكات بين قوات الأمن وعناصر سلفية قطعت الطرقات بالإطارات المطاطية المشتعلة ورشقت قوات الأمن بالحجارة.

وتأتي هذه الاشتباكات قبل الانتخابات التي تجرى يوم 23 أكتوبر/تشرين الأول الجاري لاختيار جمعية تأسيسية لوضع دستور جديد للبلاد بعد الإطاحة بالنظام التونسي يوم 14 يناير/كانون الثاني الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة