حزب العمل يؤجل قراره في العلاقة بحكومة أولمرت   
الجمعة 1428/5/2 هـ - الموافق 18/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 19:40 (مكة المكرمة)، 16:40 (غرينتش)
انسحاب العمل من حكومة إيهود أولمرت يهدد بانهيار الحكومة (الفرنسية-أرشيف)
أعلن حزب العمل الإسرائيلي تأجيل قراره بشأن البقاء في الحكومة الائتلافية برئاسة إيهود أولمرت.

وقال متحدث باسم الحزب ليو روتبارت إن "اللجنة المركزية قررت أنها لن تجتمع مجددا لاتخاذ قرار بشأن البقاء بالحكومة إلا بعد مضي ثلاثة أسابيع من الانتخابات الداخلية المقررة يوم 28 مايو أيار الحالي".

وكانت الأزمة الحكومية قد تعمقت بعد نشر تقرير رسمي حمل رئيس الوزراء المسؤولية عن إخفاقات الحرب بلبنان. كما حمل التقرير وزير الدفاع عمير بيرتس (حزب العمل) المسؤولية مع أولمرت, الأمر الذي دعا مسؤولي الحزب للمطالبة بالانسحاب من الحكومة.

وقد رفض رئيس الوزراء تحمل المسؤولية عن إخفاق حرب لبنان ملقيا باللوم على الجيش.

يُذكر أنه بدون دعم نواب العمل التسعة عشر سيصبح أولمرت من دون غالبية بالكنيست (120 نائبا). وسيضطر إما للاستقالة أو البحث عن شركاء آخرين بالائتلاف أو الدعوة لإجراء انتخابات مبكرة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة