قتلى في هجوم لحركة الشباب بمقديشو   
الجمعة 1437/11/24 هـ - الموافق 26/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 2:48 (مكة المكرمة)، 23:48 (غرينتش)

قتل ما لا يقل عن ستة أشخاص في هجوم على مطعم بالعاصمة الصومالية مقديشو تبنته حركة الشباب المجاهدين.

وقال ضابط في الشرطة الصومالية إن عدد القتلى قد يرتفع. وبدأ الهجوم عصر الخميس بتفجير سيارة ملغمة في محيط مطعم وفندق "بنادر" المطل على شاطئ ليدو، ثم اقتحم مسلحون مبنى المطعم وتحصنوا فيه.

وطوقت قوات الأمن الصومالية المبنى واشتبكت مع المسلحين، وتواصلت المواجهات على مدى ساعات لتخف وتيرتها في حدود العاشرة مساء. وقال شاهد عيان كان في موقع الهجوم وفر منه إنه رأى جثث ستة أشخاص، هم خمسة مدنيين وحارس المطعم.

وتبنى المتحدث باسم حركة الشباب المجاهدين عبد العزيز أبو مصعب هذا الهجوم في اتصال مع وكالة رويتز، وقال إن المهاجمين تحصنوا داخل المطعم. كما أعلنت الحركة مسؤوليتها عن العملية من خلال إذاعة الأندلس التابعة لها.

وكانت الحركة قد هاجمت من قبل مطاعم على شواطئ مقديشو يرتادها مسؤولون صوماليون. وأسفر هجوم على مطعم في شاطئ ليدو في يناير/كانون الثاني الماضي عن مقتل 17 شخصا. كما تستهدف هجمات الحركة قواعد لقوات الاتحاد الأفريقي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة