عون يطلب وقف تحقيق مع مساعده   
الجمعة 1432/1/4 هـ - الموافق 10/12/2010 م (آخر تحديث) الساعة 22:19 (مكة المكرمة)، 19:19 (غرينتش)
 عون قال إن التحقيقات مع مساعده سجلت العديد من التجاوزات (الجزيرة)

شكك العماد ميشال عون زعيم التيار الوطني الحر في لبنان فيما نقلته بعض الصحف اللبنانية بأن مساعده القيادي في التيار العميد المتقاعد فايز كرم قد اعترف في التحقيقات بتجسسه لحساب إسرائيل. وطالب بوقف التحقيقات التي قال إنها سجلت العديد من التجاوزات.
 
وأكد عون للجزيرة أن التحقيقات مع كرم لم تراع أصول قانون المحاكمات وسجلت العديد من التجاوزات والمخالفات الأساسية، ومنها التهديد والتعذيب والحجز الاحتياطي المخالف للقانون.
 
كما أشار إلى أن كرم لم يتمكن من لقاء محاميه في سرية.
 
وكان قاضي التحقيق العسكري الأول في لبنان رياض أبو غيدا طلب في قرار اتهام أصدره الخميس عقوبة الأشغال الشاقة المؤقتة بحق العميد المتقاعد في الجيش اللبناني فايز كرم بتهمة التعامل مع إسرائيل.
 
ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصدر قضائي لبناني قوله إن عقوبة الأشغال الشاقة المؤقتة التي طلبها أبو غيدا لكرم تتراوح بين ثلاثة و15 عاما، وذلك بمقتضى المادة التي تنص على التعامل مع إسرائيل. 
 
وأحال أبو غيدا كرم إلى المحكمة العسكرية في بيروت لمحاكمته. والعميد كرم هو قيادي في "التيار الوطني الحر" ومرشح سابق للانتخابات النيابية.
 
وكانت الأجهزة الأمنية اللبنانية ألقت القبض في العامين الماضيين على العديد من شبكات التجسس العاملة لصالح إسرائيل، وأحيل بعض أفرادها إلى القضاء العسكري وصدرت بحق بعضهم أحكام قضت بإنزال عقوبة الإعدام، بينما لا يزال التحقيق جاريا مع البعض الآخر.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة