معجبون من أنحاء العالم يحيون ذكرى جون لينون   
السبت 1426/11/10 هـ - الموافق 10/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 1:52 (مكة المكرمة)، 22:52 (غرينتش)

المعجبون بجون لينون يرون فيه أسطورة للسلام والمحبة في العالم (الفرنسية)


أحيا المعجبون بالمغني البريطاني جون لينون في جميع أنحاء العالم يوم الخميس الذكرى الـ 25 لاغتياله في الثامن من ديسمبر/ كانون الأول 1980 برصاص شاب مختل عقليا في نيويورك.
 
وإحياء لذكرى لينون نجم مجموعة "البيتلز" بثت برامج إذاعية وأقيمت حفلات موسيقية مجانية في اليابان ونصب في كوبا تمثال للمغني الراحل ونظم معرض في باريس وأعلنت دقيقة صمت في متجر لبيع الأسطوانات في لندن.
 
وفي نيويورك وضعت الورود والشموع والأسطوانات والرسائل الخطية أمام لوحة "ستروبيري فيلدز" التي تحمل شعار المغني في سنترال بارك.
 
وقد توافد المئات إلى إحدى زوايا سنترال بارك وتجمهروا في مقابل مبنى داكوتا الذي كان يقيم فيه النجم البريطاني وما زالت أرملته تعيش فيه، وقد أحيط المبنى بإجراءات أمنية مشددة وبحشد من المصورين.
 
ويقول الحاضرون في سنترال بارك إنهم أحيوا ذكرى جون لينون "من أجل السلام والمحبة في العالم" وأعلن بعضهم "لينون بطل وأسطورة إلى الأبد". وردد أحد المشاركين أغنية لينون الشهيرة قائلا "بوش أعط السلام فرصة".
 
ووسط مدينة ليفربول بشمال إنجلترا حيث ولد وترعرع لينون أقام معجبون ومسؤولون حفلا صغيرا تحت تمثال للمطرب الأسطوري الذي كان أحد أعضاء فريق البيتلر الغنائي الشهير وتلا قس صلوات في ذكراه.
 
وفي وقت لاحق من نفس اليوم نظمت المدينة قداسا للرجل الذي كتب بعضا من أشهر الأغاني في العالم ويعتبر واحدا من أكثر كتاب الأغاني تأثيرا على الإطلاق.
 
ويتذكر الأصدقاء في ليفربول لينون بولع، ولكنهم يشعرون أنه نأي بنفسه عنهم بعد أن تعرف على يوكو أونو المرأة التي يلقي عليها كثير من المعجبين باللوم في انفصال البيتلز عام 1970.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة