عشرات القتلى بقصف ومعارك في اليمن   
الثلاثاء 1437/9/23 هـ - الموافق 28/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 21:51 (مكة المكرمة)، 18:51 (غرينتش)

سقط عشرات القتلى في معارك وقصف استهدف جبهات مختلفة في اليمن، في تصعيد متزايد يتزامن مع جمود مشاورات السلام التي ترعاها الأمم المتحدة في الكويت.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر عسكرية ومحلية أن غارات للتحالف العربي استهدفت تعز الليلة الماضية، وأدت إلى مقتل 15 عنصرا من مليشيا الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وتحدثت المصادر عن سقوط قتلى مدنيين بالغارات التي كانت تستهدف شاحنة تابعة للحوثيين وقوات صالح كانت محملة بالأسلحة.

وشهدت مدينة تعز -التي يحاصرها الحوثيون وقوات صالح منذ أشهر- مقتل 11 مدنيا وجنديا من قوات الشرعية في قصف من الحوثيين وحلفائهم.

وفي محافظة لحج الجنوبية، أفادت المصادر العسكرية بأن القوات الحكومية المدعومة من التحالف العربي أرسلت تعزيزات لمحاولة استعادة نقاط مهمة سيطر عليها الحوثيون في الأيام الماضية، أبرزها جبل جالس الإستراتيجي المطل على قاعدة العند الجوية، وهي الكبرى في البلاد.

من جانب آخر، قتل 12 عنصرا من الحوثيين وقوات صالح وثلاثة جنود حكوميين في معارك على جبهة نهم شمال شرق صنعاء، في حين أدت المعارك في مأرب لمقتل ستة من الحوثيين وقوات صالح واثنين من عناصر القوات الحكومية.

كما شهدت مأرب خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية مقتل ستة من الحوثيين وقوات صالح واثنين من القوات الحكومية في معارك بجبل هيلان والشجح غرب المحافظة، بحسب مسؤول في المنطقة العسكرية الثالثة اليمنية.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية قد تبنى سلسلة هجمات أدت أمس إلى مقتل 42 شخصا في مدينة المكلا مركز محافظة حضرموت.

ويأتي التصعيد الميداني في ظل تواصل مشاورات السلام بين الحكومة اليمنية من جهة والحوثيين وحلفائهم من جهة أخرى، من دون تحقيق أي تقدم يذكر منذ انطلاقها في 21 أبريل/نيسان الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة