رئاسة العراق تقر قانون المحافظات ومقتل جندي أميركي بانفجار   
الجمعة 1429/10/4 هـ - الموافق 3/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 22:56 (مكة المكرمة)، 19:56 (غرينتش)

الرئاسة العراقية مررت القانون دون حسم مسألة حقوق الأقليات (الفرنسية-أرشيف)

أقر مجلس الرئاسة العراقي قانون انتخابات مجالس المحافظات، ممهدا الطريق لإجراء هذه الانتخابات نهاية يناير/كانون الثاني القادم، بينما نفذ الجيش الأميركي حملة اعتقالات في صفوف عناصر القاعدة شمالي بغداد.

وقال المتحدث باسم الرئاسة العراقية نصير العاني إن الرئيس جلال الطالباني ونائبيه عادل عبد المهدي وطارق الهاشمي وافقوا بالإجماع على القانون بصيغته الحالية، مشيرا إلى وجود مساع لإضافة ملحق خاص بحقوق الأقليات في وقت لاحق.

من جهته قال مصدر شارك في الاجتماع الذي عقد في منتجع سد دوكان شمالي العراق بحضور رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني إن الرئيس الطالباني اقترح على مجلس النواب إعادة إدراج المادة رقم خمسين التي تحفظ حقوق الأقليات من حيث تمثيلها سياسيا.

وردا على سؤال حول الاكتفاء باقتراح بدل اشتراط إعادة إدراج المادة المذكورة، أجاب المصدر أن التوصل إلى القانون استغرق أكثر من خمسة أشهر في ظل مداولات كانت صعبة للغاية ولا أحد يريد إعادة الأمور إلى نقطة الصفر والبدء مجددا بالمماحكات والمطالبات.

وقد عبر الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق ستيفان دي ميستورا الخميس عن القلق والدهشة وخيبة الأمل حيال إلغاء المادة وطالب بإعادة إدراجها بأقرب وقت. وقبله أبدى رئيس الوزراء نوري المالكي تحفظات حيال إلغاء المادة، ودعا لإعادة إدراجها.

وكان مجلس النواب أقر قانون مجالس المحافظات في 24 سبتمبر/أيلول الماضي على أن تجرى الانتخابات بحلول 31 يناير/كانون الثاني 2009.

وينص القانون على إجراء الانتخابات في كافة المناطق باستثناء محافظات كردستان الثلاث (دهوك وأربيل والسليمانية) وكركوك.

عشرات القتلى والجرحى سقطوا في هجمات أمس (الفرنسية)
خسائر أميركية
وفي الشأن الميداني أعلن الجيش الأميركي في بيان مقتل أحد جنوده بانفجار قنبلة قرب مدينة العمارة جنوبي العراق، ليرتفع إلى 4177 عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا في هذا البلد منذ غزوه في مارس/ آذار عام 2003.

وفي بيان آخر أعلن الجيش الأميركي أنه اعتقل 18 شخصا يشتبه بانتمائهم للقاعدة في غارات استهدفت مواقع تابعة لهذا التنظيم في العراق.

وقال البيان إن الاعتقالات تمت يومي الخميس والجمعة في عملية استهدفت القضاء على ما وصفها بشبكة إرهابية، موضحا أن من بين المعتقلين أربعة مشتبه بهم في كركوك مرتبطين بقيادي بارز للقاعدة في المنطقة وآخر له صلة بصناعة المتفجرات في منطقة سليمان بيك شمالي بغداد.

تأتي هذه الاعتقالات بعد يوم دام في العراق قتل فيه ثلاثون عراقيا وجرح عشرات آخرون في هجمات متفرقة أعنفها تفجيران انتحاريان استهدفا مسجدين في منطقتي الزعفرانية وبغداد الجديدة جنوب شرقي العاصمة العراقية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة