17 قتيلا باشتباكات بين فصائل مسلحة بالصومال   
الأحد 1426/8/28 هـ - الموافق 2/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:59 (مكة المكرمة)، 19:59 (غرينتش)

صراع المليشيات متواصل بالصومال (الفرنسية-أرشيف)

لقي 17 شخصا مصرعهم وأصيب 28 آخرون اليوم في الصومال أثناء اشتباكين منفصلين بين فصائل متناحرة.
 
وقتل 12 شخصا في اشتباك ببلدة تيغيالو, كما أعلن وزير المصالحة الوطنية آدم محمد للصحفيين في جوهر (90 كلم شمال العاصمة, حيث مقر الحكومة الانتقالية). وأسفرت تلك الاشتباكات أيضا عن جرح 20 آخرين.
 
ووقع الاشتباك الثاني الذي أوقع خمسة قتلى, في منطقة بونديري شمال مقديشو، بين مقاتلين تابعين لأحد زعماء المليشيات عبد القادر محمد بيبي وبين عناصر مليشيا أخرى.
 
وتقول مصادر طبية إنه يوجد من بين الضحايا مدنيون قضوا برصاصات طائشة. وأفاد شهود عيان أن عددا من سكان المنطقة هجروا منازلهم خوفا من استمرار المواجهات.
 
وظلت الصومال مسرحا لحرب أهلية منذ سقوط نظام محمد سياد بري في 1991 على أيدي زعماء الحرب. وأوقع النزاع ما بين 300 إلى 500 ألف قتيل ولا تزال الاشتباكات مستمرة بين الفصائل المتناحرة.


 
وأصبح للصومال منذ أواخر العام الماضي مؤسسات سياسية انتقالية، متمثلة في رئيس للبلاد ورئيس وزراء وبرلمان وذلك بعد مفاوضات سلام طويلة في كينيا. لكن الخلافات في صفوف القيادة الصومالية ما زالت ترهن آمال الصوماليين وتهدد بتفاقم الوضع بالبلاد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة