مكتب المقاطعة يدعو الدول الإسلامية لمقاطعة منتجات إسرائيل   
الثلاثاء 1423/2/18 هـ - الموافق 30/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جانب من اجتماع مكتب مقاطعة إسرائيل في دمشق
حث مكتب مقاطعة إسرائيل الدول الإسلامية على مقاطعة المنتجات الإسرائيلية. واختتم المكتب في العاصمة السورية دمشق ثلاثة أيام من الاجتماعات التي غابت عنها كل من مصر والأردن وموريتانيا حيث تقيم هذه الدول علاقات دبلوماسية مع تل أبيب.

وطالب مكتب المقاطعة في بيان نشر في دمشق "بضرورة تفعيل المقاطعة الإسلامية ضد إسرائيل" وقال إنها "أداة مقاومة سلمية مشروعة ونبيلة". وأضاف أن "سبل تفعيل المقاطعة الاقتصادية الشعبية للمنتجات الإسرائيلية في دول العالم وجعلها مطلبا أمميا يخدم عملية السلام ويدفع الشر عن البشرية ويسهم في تعزيز الأمن والسلام العالمي".

ودرس المكتب حالة الشركات التي قاطعت إسرائيل ووجه "تحية تقدير إلى البرلمان الأوروبي الذي طلب من الاتحاد الأوروبي تعليق اتفاق الشراكة مع إسرائيل".

وأثناء اجتماعه الأخير في أكتوبر/ تشرين الأول 2001 في دمشق, وضع المكتب قائمة بـ15 شركة دولية على لائحة سوداء من دون أن ينشر أسماءها.

وأنشئ مكتب مقاطعة إسرائيل عام 1951 من قبل جامعة الدول العربية. وتقضي مهمته بوضع لائحة سوداء مرتين في السنة باسم الشركات الإسرائيلية (مقاطعة مباشرة) أو شركات لدول أخرى تجري مبادلات تجارية مع إسرائيل (مقاطعة غير مباشرة).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة