جهود تفكيك نووي كوريا الشمالية تجري حسب الاتفاق   
الأربعاء 1428/11/25 هـ - الموافق 5/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:14 (مكة المكرمة)، 15:14 (غرينتش)
هيل يصافح وزير خارجية كوريا الشمالية باك يوي تشن أمس في بيونغ يانغ(الفرنسية)
أعلن كريستوفر هيل كبير المفاوضين الأميركيين مساعد وزيرة الخارجية أن خطة تفكيك المنشآت النووية الكورية الشمالية تجري حسب الاتفاق.
 
وقال المفاوض الذي زار مجمع يونغبيون قلب برنامج الأسلحة النووية الكورية الشمالية (مائة كلم شمال بيونغ يانغ) إن كوريا الشمالية تبذل مساعي جيدة لتفكيك البرنامج قبل نهاية العام الحالي.
 
وكانت بيونغ يانغ تعهدت بأن تفكك منشأة يونغبيون بحلول نهاية العام الجاري مقابل المساعدات في مجال الطاقة والاقتصاد، وتطبيع العلاقات الدبلوماسية مع واشنطن وطوكيو.
 
وأتمت كوريا الشمالية المرحلة الأولى في يوليو/تموز الماضي عندما أغلقت يونغبيون حيث كانت تنتج مواد نووية تستخدم في تصنيع الأسلحة.
 
وفي السياق وصل هيل اليوم الأربعاء إلى الصين قادما من كوريا الشمالية لتحديد موعد الاجتماع المقبل للمحادثات السداسية التي تشارك فيها روسيا والصين والولايات المتحدة والكوريتان واليابان.
 
مطالبة يابانية
من جهة أخرى طالب مجلس النواب الياباني الولايات المتحدة بالإبقاء على كوريا الشمالية في قائمة الدول التي ترعى الإرهاب.
 
وطالب أنصار هذا الإجراء بيونغ يانغ بأن تحرز تقدما أولا بشأن حل قضية المواطنين اليابانيين الذين اختطفوا على أيدي عملاء كوريا الشمالية بسبعينيات وثمانينيات القرن الماضي.
 
وفي حين لا تزال طوكيو تشك في احتجاز مواطنيها حتى الآن بكوريا الشمالية، تؤكد بيونغ يانغ أن جميع ضحايا الاختطاف الذين اقتيدوا إلى البلاد لتدريس اللغة والثقافة اليابانيتين لعملائها إما أن يكونوا قد عادوا
إلى وطنهم أو قضوا نحبهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة