انفجار قنبلة شرقي العاصمة النيبالية   
السبت 1423/7/1 هـ - الموافق 7/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مواطنون يتفقدون حطام سيارات دمرت في هجوم شنه مقاتلون ماويون في العاصمة كتماندو (أرشيف)
أعلنت الشرطة في نيبال عن انفجار قنبلة في وقت مبكر من صباح اليوم في بلدة ثيمي القديمة شرقي العاصمة كتماندو مما أدى إلى وقوع أضرار طفيفة في مبنى البلدية غير أنه لم تقع إصابات.

وقال أحد رجال الشرطة "فجر الماويون قنبلة في الساعات الأولى من الصباح في مكتب البلدية إلا أنه لم تقع إصابات".

ولم تتبن أي جماعة المسؤولية عن الانفجار إلا أن الشرطة ألقت باللوم على المتمردين الماويين الذين يقاتلون من أجل الإطاحة بنظام الحكم الملكي. وكانت السلطات ألقت بالمسؤولية على المتمردين في العديد من التفجيرات الصغيرة بقنابل في العاصمة وحولها منذ انتهاء حالة الطوارئ نهاية الشهر الماضي.

وفرض الملك جيانيندرا حالة الطوارئ في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي من أجل مساعدة قوات الأمن على التعامل بشكل أكثر فعالية مع المتمردين. ويقول مسؤولون إن أكثر من 4700 فرد معظمهم من المتمردين قتلوا منذ اندلاع التمرد عام 1996.

والأحزاب السياسية الرئيسية والحكومة منقسمون بشأن ما إذا كان يتحتم تمديد فترة العمل بحالة الطوارئ في إطار الإعداد لانتخابات برلمانية من المقرر أن تبدأ يوم 13 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل. وتعهد المتمردون بالحيلولة دون إجراء تلك الانتخابات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة