كريمي يشيد بالروح القتالية لمنتخب بلاده بأمم آسيا   
الجمعة 1428/6/28 هـ - الموافق 13/7/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:05 (مكة المكرمة)، 21:05 (غرينتش)

كريمي يؤكد أن منتخب بلاده مصمم على الفوز باللقب (الفرنسية)

أشاد صانع ألعاب المنتخب الإيراني لكرة القدم علي كريمي بالروح القتالية لمنتخب بلاده الذي تمكن من قلب تخلفه أمام أوزبكستان إلى فوز 2-1 أمس الأربعاء في ختام الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة ضمن منافسات أمم آسيا الـ14 لكرة القدم، معتبرا أن الهدف الإيراني واضح وهو إحراز اللقب.

وصرح كريمي لموقع البطولة على شبكة الإنترنت بأن الهدف الذي دخل مرمى فريقه كان من خطأ لأحد لاعبيهم، لكنهم انتفضوا بعد ذلك وهاجموا بشكل جيد ونجحوا في الفوز بالمباراة.

وأضاف النجم الإيراني أن الفوز في المباراة الأولى لأي بطولة أمر رائع دائما، مشيرا إلى انه يتعين على المنتخب الإيراني تقديم عروض جيدة أيضا في مبارياته المقبلة.

حياته الرياضية:

كان كريمي (31 عاما) المنتقل من بايرن ميونيخ الألماني إلى نادي قطر القطري تقاسم لقب هداف النسخة السابقة في الصين عام 2004 مع البحريني علاء حبيل برصيد خمسة أهداف لكل منهما.

وقاد كريمي منتخب بلاده إلى نصف النهائي في الصين قبل أن يخسر أمام أصحاب الأرض بركلات الترجيح 3-4 إثر تعادلهما 1-1 في الوقتين الأصلي والإضافي.

وتلتقي إيران مع الصين الأحد المقبل في الجولة الثانية، في إعادة لمباراتهما في نصف نهائي النسخة السابقة.

يذكر أن إيران قد توجت باللقب ثلاث مرات أعوام 1968 و1972 و1974.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة