مباراة بدبي ريعها لأطفال ليبيا   
الأربعاء 1432/12/7 هـ - الموافق 2/11/2011 م (آخر تحديث) الساعة 20:09 (مكة المكرمة)، 17:09 (غرينتش)

أطفال ليبيون يحتفلون بتحرير طرابلس (الفرنسية)

يشارك الأسطورة الأرجنتيني دييغو مارادونا (مدرب الوصل الإماراتي لكرة القدم) مع نخبة من نجوم العالم السابقين والحاليين، في مباراة خيرية تقام في دبي في 8 نوفمبر/ تشرين الثاني الحالي ويخصص ريعها لإغاثة أطفال ليبيا.

ويشارك في المهرجان إلى جانب مارادونا، الإيطاليان فابيو كانافارو وماركو ماتيراتزي، والأرجنتينيان خافيير زانيتي وهرنان كريسبو، والسنغاليان خليلو فاديغا وحاجي ديوب، والياباني هيديتوشي ناكاتا، والبرازيلي زي روبرتو، والجزائري رابح ماجر، والتشيكيان بافل ندفيد ويان كولر، والإنجليزي نيكي بات، والنرويجي يان كولر.

كما يشارك مدرب منتخب إيطاليا السابق مارتشيلو ليبي الذي سيقود أحد الفريقين اللذين سيضمان أربعة لاعبين من منتخب ليبيا الحالي الذي تأهل إلى نهائيات أمم أفريقيا 2012 في غينيا الإستوائية والغابون.

وقال كانافارو في مؤتمر صحفي عقد اليوم "نجوم العالم سيأتون من كل مكان إلى دبي للمشاركة في عمل إنساني في المقام الأول، وبالتالي سيكون لزاما على كل عاشق للإنسانية أن يلبي الدعوة وأن يحضر ملعب المباراة لرؤية نجوم العالم وشراء التذاكر لدعم أطفال ليبيا المرضى".

وأعلن لاعب منتخب ليبيا السابق ومنظم المباراة جهاد المنتصر أن "نجوم العالم لبوا الدعوة مباشرة وأرسلوا تأكيدات بالحضور إلى دبي قبل يوم من المباراة، كما سيشارك مارادونا في جزء من المباراة كلاعب وليس مدربا، فضلا عن تبرعه ماليا لهذه الحملة الإنسانية".

ولفت المنتصر إلى أن هناك فرقا وأندية عالمية اعتذرت عن عدم إرسال لاعبيها، ولكنها أكدت مشاركتها في المهرجان بالتبرع المالي لصالح أطفال ليبيا عبر الحساب المخصص للحدث بمؤسسة الهلال الأحمر الإماراتية التي تتولى جمع التبرعات من الأفراد والشركات والمؤسسات.

كما قام بعض النجوم ممن لم يتمكنوا من المشاركة بالتبرع المادي وعلى رأسهم لاعب نادي روما الإيطالي فرانشيسكو توتي، وفق المنتصر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة