بريطانيا ستفرض ضريبة إضافية على المهاجرين   
الأربعاء 1429/2/14 هـ - الموافق 20/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:42 (مكة المكرمة)، 12:42 (غرينتش)

قالت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية اليوم الأربعاء إن الحكومة ستفرض "ضريبة المهاجر" على الأجانب القادمين إلى بريطانيا ليساهموا في دعم الخدمات العامة كالمدارس والمستشفيات التي تعاني من عبء المهاجرين.

وقالت الصحيفة إن وزيرة الداخلية جاكي سميث ستعلن أن المهاجرين الذين يتم تقييمهم على أنهم ربما يكونون أكثر عبئا على الدولة، سيضطرون إلى دفع ضريبة أكبر من غيرهم.

وأشارت إلى أن هذا الإعلان يأتي بعد الحديث عن العبء الكبير الذي تتحمله الخدمات العامة بسبب المهاجرين، وعن حاجة المجالس المحلية إلى مئات الملايين من الجنيهات الإسترلينية كل عام لتلبية الحاجات.

ولكن المنتقدين لهذه الخطوة قالوا الليلة الماضية إن هذه الخطوة قد لا تحقق المبالغ المطلوبة لتغطية النفقات على خدمات الرعاية الصحية والتعليم المقدمة للمهاجرين.

والمشكلة الثانية في رأي المنتقدين لهذه الخطوة، هي أن الأوروبيين الشرقيين لا يحتاجون إلى تأشيرة لدخول البلاد، وهذا يعني أن العدد الأكبر من المهاجرين سيفلتون من تلك الضريبة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر حكومية قولها إن الضرائب الإضافية ستتمثل في إضافة 10% على رسوم التأشيرة، أي بزيادة 20 جنيها إسترلينيا على ثمن التأشير الأصلي المقدر بـ200 جنيه إسترليني على أولئك الذين يرغبون في الإقامة في البلاد أكثر من 6 أشهر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة