45 دولة تشارك في اجتماع المؤتمر الإسلامي بالدوحة   
الأربعاء 1422/3/1 هـ - الموافق 23/5/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت مصادر دبلوماسية في قطر اليوم إن أكثر من 45 دولة أعلنت موافقتها على المشاركة في الاجتماع الوزاري الطارئ لمنظمة المؤتمر الإسلامي السبت المقبل في الدوحة, موضحة أن الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات سيكون ضمن المشاركين في هذا الاجتماع.

وقالت هذه المصادر إن قطر تلقت حتى الآن موافقة أكثر من 45 دولة إسلامية على المشاركة في الاجتماع الذي يعقد على مستوى وزراء الخارجية.

وأضافت أن الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي جميل الحجيلان والأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى وأحد مساعدي الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان والأمين العام للمنظمة الإسلامية عبد الواحد بلقزيز سيشاركون في الاجتماع الذي دعت قطر إلى عقده.

وكانت قطر التي تتولى رئاسة المنظمة الإسلامية دعت الأسبوع الماضي إلى اجتماع طارئ في الدوحة لوزراء خارجية دول المنظمة التي تضم 56 بلدا, للبحث في الأوضاع الخطيرة في الأراضي الفلسطينية.

وقد أجرى وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني اتصالات مع وزراء خارجية عدد من دول المنظمة الذين أكدوا مشاركتهم في الاجتماع الطارئ. ولم تذكر هذه المصادر مستوى المشاركة لأي من هذه الدول.

وكان مصدر دبلوماسي خليجي قال أمس أن بعض دول مجلس التعاون الخليجي ستخفض مستوى تمثيلها في الاجتماع لأنها مستاءة من عدم قيام قطر بإغلاق المكتب التجاري الإسرائيلي في الدوحة.

وأوضح المصدر الدبلوماسي الخليجي نفسه أن دول مجلس التعاون وافقت على عقد الاجتماع الطارئ بعد أن تلقت مذكرة من السلطة الفلسطينية تؤكد ضرورة حضور الاجتماع.

يذكر أن قطر أعلنت أثناء القمة التاسعة لمنظمة المؤتمر الإسلامي التي عقدت بالدوحة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي إغلاق المكتب التجاري الإسرائيلي الذي فتح في 1996 في إطار عملية السلام بالشرق الأوسط.

إلا أن وزير الخارجية القطري أكد ضمنا الأسبوع الماضي أنباء تحدثت عن استمرار المكتب في عمله, مؤكدا أن حدود علاقة دولة قطر مع إسرائيل معروفة. لكن الشيخ حمد أضاف في حديثه عن العلاقات بين قطر وإسرائيل أن هناك جمودا في الوقت الراهن على هذا الصعيد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة