روسيا تتهم الأطلسي بالتجسس على منشآتها العسكرية   
الخميس 5/1/1425 هـ - الموافق 26/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طلعات الأطلسي تزامنت مع تدريبات روسية (أرشيف)
اتهمت روسيا حلف شمال الأطلسي (الناتو) بالتجسس على منشآتها العسكرية في منطقة البلطيق في الأيام الماضية.

وقال مسؤول في أجهزة الاستخبارات الروسية رفض الكشف عن اسمه لوكالة إنترفاكس إن طائرتي أواكس تابعتين للحلف الأطلسي قامتا بطلعات استطلاع فوق دول البلطيق وبولندا "لجمع معلومات عن المنشآت العسكرية الروسية"، دون أن يحدد أي موعد لذلك.

ونقلت الوكالة عن مساعد قائد الأسطول الروسي في البلطيق أناتولي لوبسكي قوله إن الاستطلاعات الاستكشافية للناتو جاءت في وقت بدأت فيه روسيا تدريبات واسعة النطاق في المنطقة.

وأضاف أن "مثل هذه الأعمال لا تساعد على بناء الثقة والتعاون اللذين ميزا تدريبات بحرية سابقة"، معتبرا أن مثل هذه المناورات لا يمكن أن تجعل روسيا في موقف دفاعي.

وأكد المسؤول العسكري أن الناتو قام بمهمات تجسس على أسطول البلطيق المتمركز في جيب كالينينغراد وكذلك على القوات الروسية المتمركزة على الحدود مع لاتفيا وليتوانيا وبيلاروسيا.

ورغم احتجاجات روسيا الشديدة, ستنضم دول البلطيق الثلاث (أستونيا ولاتفيا وليتوانيا) في أبريل/ نيسان المقبل إلى حلف شمال الأطلسي الذي تنتمي إليه بولندا منذ 1999.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة