اعتقالات بصفوف الإخوان قبل آخر جولة لانتخابات مصر   
الثلاثاء 1426/11/6 هـ - الموافق 6/12/2005 م (آخر تحديث) الساعة 21:10 (مكة المكرمة)، 18:10 (غرينتش)
منظمات حقوقية متعددة رصدت منع الأمن للناخبين من الوصول إلى مراكز الاقتراع (الفرنسية)

اعتقلت سلطات الأمن المصرية اليوم الثلاثاء 69 عنصرا من جماعة الإخوان المسلمين, قبل ساعات من بدء التصويت في الجولة الثانية من المرحلة الثالثة الأخيرة بالانتخابات البرلمانية المصرية.

وقال متحدث باسم الجماعة إن عدد المعتقلين بلغ بذلك 1500 منذ بدء الانتخابات في التاسع من الشهر الماضي, معتبرا أنها تهدف إلى منع الإخوان من كسب مزيد من مقاعد البرلمان المصري, بعد أن تمكنوا من حصد 76 مقعدا في المرحلتين السابقتين.

كما انتقد المتحدث ما أسماه صمت الولايات المتحدة إزاء التجاوزات والانتهاكات التي وقعت في المرحلتين الأولى والثانية. وكان المتحدث باسم الخارجية الأميركية قد رفض توجيه انتقادات لمنع الأمن المصري الناخبين في عدد من الدوائر من الوصول إلى لجان الاقتراع, معتبرا الانتخابات خطوة نحو مزيد من الديمقراطية.

وتجري جولة الإعادة التي توصف بأنها جولة الحسم في تسع محافظات هي الدقهلية‏‏ وكفر الشيخ‏‏ والشرقية‏ ودمياط‏,‏ وسوهاج‏ والبحر الأحمر‏ وأسوان‏,‏ وشمال وجنوب سيناء‏.

ويخوض جولة الإعادة 35 مرشحا عن جماعة الإخوان المسلمين و92 عن الحزب الوطني واثنان عن حزب الوفد واثنان عن حزب الكرامة وهو حزب تحت التأسيس، ومرشح واحد من الحزب الناصري و120 مرشحا مستقلا يتوقع أن ينضم الفائزون منهم إلى الحزب الوطني في وقت لاحق.

وقد أظهرت النتائج التي أعلنتها اللجنة العليا للانتخابات التي يرأسها وزير العدل المصري محمود أبو الليل أن الجولة الأولى من المرحلة الثالثة انتهت إلى حسم تسعة مقاعد فقط، هي أربعة مقاعد للحزب الوطني ومثلها لمرشحين مستقلين ومقعد واحد فقط لحزب الوفد المعارض، فيما ستجرى جولة الإعادة على المقاعد الباقية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة