مصرع جندي أميركي ببغداد والشرطة تقتل قياديين بالقاعدة   
الخميس 1429/2/1 هـ - الموافق 7/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:39 (مكة المكرمة)، 12:39 (غرينتش)
العنف متواصل في العاصمة العراقية مخلفا خسائر بشرية ومادية (رويترز)

لقي جندي أميركي مصرعه في انفجار جنوبي بغداد, في الوقت الذي قتل فيه ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة برصاص مسلحين جنوبي بعقوبة.

وقال الجيش الأميركي في بيان إن أحد جنوده قتل في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريته غربي العاصمة العراقية, دون مزيد من التفاصيل.

وبمقتل الجندي يرتفع إلى 3950 عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا منذ غزو العراق في مارس/آذار 2003، حسب إحصاءات وزارة الدفاع الأميركية.

من جهة أخرى قالت الشرطة العراقية إن مسلحين قتلوا ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة ينتمون إلى مجالس الصحوة في بلدة المرادية ببعقوبة.

واتهم ضابط الشرطة نجم الصميدعي تنظيم القاعدة بالضلوع في الحادث, قائلا إن مسلحي التنظيم اقتحموا منزل عائلة جميل الزيدي وأخرجوا النساء والأطفال ثم أعدموا الثلاثة داخله. وأضاف أنهم فخخوا المنزل قبل مغادرته وفجروه فوق جثث الضحايا.
 
مصرع قياديين  
بالمقابل أعلنت الشرطة مقتل أربعة من عناصر القاعدة بينهم قياديان في عمليتين منفصلتين شمال بغداد.

خسائر الجيش الأميركي قاربت الأربعة آلاف قتيل في أربعة أعوام (الفرنسية)
وقال مصدر بالشرطة إن قوة عراقية مشتركة داهمت "وكرا" للقاعدة في قرية الناعمة شرق تكريت بمحافظة صلاح الدين, مضيفا أن المروحيات الأميركية قصفت المنزل المستهدف بالصواريخ, ما أسفر عن مقتل القيادي بلاسم العجيلي واثنين من مساعديه.

وفي سامراء أعلنت الشرطة أن قوة من التدخل السريع داهمت منزل أحد مسؤولي التنظيم يدعى زيدان البازي, مشيرة إلى أن اشتباكات وقعت بعده بين الجانبين أسفرت عن مقتل البازي. كما أعلنت العثورة على كميات من الأسلحة داخل منزله.
 
وفي مدينة الصدر ببغداد, اعتقلت القوات الأميركية 17 شخصا في غارة أسفرت أيضا عن مقتل شخص. واستخدمت هذه القوات في غارتها المروحيات وعزلت أجزاء من أحد الأحياء, كما داهمت أربعة منازل أثناء تنفيذ مهمتها.
 
تدريب أطفال
وفي وقت سابق عرضت القوات الأميركية صورا لأطفال في العراق قالت إنهم يتدربون على عمليات قتل واختطاف في أحد معسكرات القاعدة.

ويظهر في الشريط أكثر من 20 طفلا ملثما, وبدا أن أعمار بعضهم تقل عن الثمانية. وقال الضابط الأميركي غريغوري سميث إن هذه المادة الفيلمية هي الأكثر أهمية وإثارة للقلق بين عدة أشرطة ضبطت سابقا.

وأضاف سميث أن القوات الأميركية عثرت على خمسة أشرطة لعمليات تدريب الأطفال في عمليات ضد القاعدة في خان بني سعد في ديسمبر/كانون الأول الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة