الانتخابات التشريعية المصرية في نوفمبر المقبل   
الثلاثاء 16/8/1426 هـ - الموافق 20/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 22:26 (مكة المكرمة)، 19:26 (غرينتش)

الانتخابات المقبلة ستجرى على 3 مراحل لانتخاب 444 مرشحا (الفرنسية)

أعلن اليوم في القاهرة أن الانتخابات التشريعية التي تجرى على ثلاث مراحل ستبدأ في الثامن نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول حكومي قوله إن الانتخابات ستجرى وفق نظام الدوائر الفردية طبقا للقانون المعمول به على ثلاث مراحل حسب تقسيم جغرافي تقره اللجنة العليا للانتخابات التي يترأسها وزير العدل محمود أبو الليل وتضم قضاة حاليين ومتقاعدين وشخصيات عامة.

وتستمر كل مرحلة عشرة أيام تتضمن جولة الإعادة للدوائر التي لا يحصل فيها أي من المرشحين على الأغلبية المطلقة. ولم تحدد بعد اللجنة العليا للانتخابات التقسيم الجغرافي للمراحل الثلاث.

وقال رئيس مجلس الشورى أمين عام الحزب الوطني الحاكم صفوت الشريف في تصريحات نشرت اليوم الثلاثاء إنه تقرر فتح باب الترشيح للانتخابات التشريعية في الثالث عشر من أكتوبر/تشرين الثاني المقبل.

وسيتنافس المرشحون في هذه الانتخابات على 444 مقعدا في مجلس الشعب المصري الذي يضم إجمالا 454 عضوا، إذ يمنح الدستور الرئيس المصري حق تعيين عشرة منهم.

وتأتي الانتخابات التشريعية بعد أول انتخابات رئاسية تعددية شهدتها مصر في السابع من سبتمبر/أيلول الماضي وفاز فيها الرئيس حسني مبارك بولاية خامسة مدتها ست سنوات، غير أنه شابتها "انتهاكات عديدة" وفقا لمنظمات حقوقية راقبت عمليات الاقتراع.

المعارضة
وستسعى المعارضة المصرية التي تطالب بإصلاحات سياسية وديمقراطية, إلى زيادة نسبة تمثيلها في مجلس الشعب المقبل إذ كان الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم يهيمن على أكثر من 90% من مقاعد المجلس المنتهية ولايته.

أيمن نور مستعد مجددا للتحالف مع خصوم الحزب الحاكم (الفرنسية)
وقررت أحزاب المعارضة والوفد والتجمع خوض الانتخابات بقائمة موحدة. وقال الأمين العام لحزب التجمع حسين عبد الرازق إن الأحزاب الثلاثة تعد قائمة من 150 مرشحا.

من جهته قال عضو مكتب الإرشاد في جماعة الإخوان المسلمين عبد المنعم أبو الفتوح إن الجماعة ستخوض الانتخابات بـ150 مرشحا وإنها تسعى للتنسيق مع القوى السياسية المعارضة خلال الانتخابات المقبلة.

أما زعيم حزب الغد أيمن نور الذي حل ثانيا في انتخابات الرئاسة، فأكد خلال المؤتمر العام لحزبه استعداده للعمل مع القوى الأخرى المناهضة للحكومة خلال الانتخابات التشريعية.

مقتل أميركي
على صعيد آخر أعلن متحدث في القوة الأميركية المشاركة في مناورات النجم الساطع التي تجرى في مصر حاليا، أن ضابطا من القوة الجوية لقي حتفه وأصيب اثنان آخرين خلال حادث سير.

وذكر النقيب سكوت بيكس أن الرجال الثلاثة الذين لم يحدد أسماءهم كانوا يستقلون سيارة تسير على طريق الأمين السريع غرب الإسكندرية وقت وقوع الحادث.

وتقام مناورات النجم الساطع على الأراضي المصرية بانتظام بمشاركة 16 ألف جندي من 14 دولة معظمهم من الأميركيين والمصريين، في إطار تعزيز التعاون الأمني بين الولايات المتحدة وحلفائها في الشرق الأوسط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة