حركة الشباب تحظر الإنترنت بمناطق سيطرتها   
الخميس 8/3/1435 هـ - الموافق 9/1/2014 م (آخر تحديث) الساعة 2:13 (مكة المكرمة)، 23:13 (غرينتش)
الحركة حذرت من يتجاهل القرار بأنه سيعتبر عاملا لحساب العدو وستتم معاملته وفقا للشريعة (الجزيرة-أرشيف)

حظرت حركة الشباب المجاهدين الصومالية استخدام الإنترنت في المناطق التي تسيطر عليها في البلاد، كما جاء في بيان نشر الأربعاء.

وقالت الحركة في البيان الذي نشر على الإنترنت عبر مواقع موالية لها، إن "أمام كل شركات الاتصالات التي تقدم خدمات إنترنت بواسطة الهاتف أو الكابل البصري في الصومال 15 يوما لوقف خدماتها على أن تحتسب المدة اعتبارا من تاريخ نشر هذا البيان".

وأضاف البيان أن "كل شركة أو فرد يتجاهل هذا الأمر سيعتبر كأنه يعمل لحساب العدو وستتم معاملته وفقا للشريعة".

وتفرض حركة الشباب الصومالية قواعد صارمة في المناطق التي تسيطر عليها، واعتقلت مرارا أشخصا بتهمة التجسس.

ويستخدم الإنترنت بكثافة في الصومال، وخصوصا عبر الهاتف.

يذكر أن حركة الشباب المجاهدين تشن حربا على الحكومة الصومالية والقوات الأجنبية والأفريقية في الصومال والتي تشارك فيها كينيا وإثيوبيا وعدد من الدول الأخرى.

وتحت ضغط قوة تابعة للاتحاد الأفريقي التي تدخلت لدعم الجيش الصومالي، فقدت الحركة معاقلها الواحد تلو الآخر في وسط وجنوب البلاد منذ عامين ونصف العام، لكنها لا تزال تسيطر على مناطق ريفية شاسعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة