الفيفا يرفع الإيقاف عن الكويت مؤقتا   
السبت 1429/12/22 هـ - الموافق 20/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:49 (مكة المكرمة)، 12:49 (غرينتش)
رئيس الفيفا جوزيف بلاتر خلال اجتماعات اللجنة التنفيذية (رويترز)
رفع الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" عقوبة الإيقاف عن الاتحاد الكويتي وذلك بشكل مؤقت حتى انعقاد جمعيته العمومية المقبلة في نهاية مايو/أيار المقبل، وبشرط مراجعة قوانين اللعبة في الكويت كي تطابق أنظمة الفيفا.
 
وصدر القرار عن اللجنة التنفيذية للفيفا التي اجتمعت اليوم في العاصمة اليابانية طوكيو على هامش بطولة العالم للأندية.
 
وجاء القرار الذي يتيح لمنتخب الكويت خوض منافسات خليجي 19 في سلطنة عمان الشهر المقبل وكذلك تصفيات كأس آسيا، بعد يومين من تسليم رئيس اللجنة الأولمبية الكويتية الشيخ أحمد الفهد رسالة من أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح إلى رئيس الفيفا جوزيف بلاتر في هذا الشأن.
 
كما أن القطري محمد بن همام رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم كان قد ناشد الفيفا قبل أيام رفع الإيقاف مؤقتا عن الاتحاد الكويتي من أجل تأمين مشاركة منتخبه في الاستحقاقات المقبلة، وذلك مع إقراره بأن العقوبة مستحقة نتيجة التدخل الحكومي في شؤون الرياضة.
 
ملابسات القرار
وكان السويسري بلاتر أعلن قرار تعليق عضوية الكويت بالفيفا بعد اجتماع  للمكتب التنفيذي عقد في زيوريخ أواخر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بعدما انتهت مهلة أعطاها الاتحاد الدولي للكويت دون أن تقوم الأخيرة بانتخاب مجلس يدير اتحادها المحلي بالطريقة التي يحددها الفيفا.
 
ورفضت الجمعية العمومية للاتحاد الكويتي إجراء الانتخابات حسب ما يطالب به الفيفا بحجة تعارضها مع قانون 5/2007 الذي يحدد عدد أعضاء الاتحاد بـ14 عضوا وليس خمسة كما يريد الفيفا.
 
يذكر أن المنتخب الكويتي خاض معسكرا تدريبيا بالعاصمة المصرية القاهرة في الأيام الماضية تحسبا لنجاح محاولات تعليق عقوبة الإيقاف، علما بأنه سينضم للمجموعة الأولى في كأس الخليج التي تنطلق في الرابع من يناير/كانون الثاني المقبل وسيلعب إلى جانب منتخبات عمان والبحرين والعراق.
 
كما سيبدأ منتخب الكويت مسيرته في تصفيات كأس آسيا 2011 الشهر المقبل حيث سيتنافس مع منتخبات عمان وأستراليا وإندونيسيا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة