ماجر سفيرا أمميا للنوايا الحسنة   
الأربعاء 1432/11/16 هـ - الموافق 12/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 20:09 (مكة المكرمة)، 17:09 (غرينتش)

 تعيين ماجر اعتراف بدوره في الترويج للقيم الرياضية لدى الشباب (الأوروبية-أرشيف)
اختير النجم الجزائري رابح ماجر سفيرا للنوايا الحسنة في منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو).

وسيعين ماجر رسميا في الـ17 من الشهر الحالي في مقر المنظمة الرئيس في باريس، من قبل رئيستها إيرينا بوكوفا.

وجاء تعيين ماجر اعترافا من قبل اليونيسكو بالعمل الذي قام به للترويج للقيم الرياضية لدى الشباب.

ويعتبر ماجر المولود عام 1958 من أشهر لاعبي كرة القدم في أفريقيا، وقد تألق في صفوف نادي بورتو البرتغالي في الثمانينيات، وتحديدا عندما سجل أحد هدفين بكعبه في مرمى بايرن ميونيخ الألماني، مساهما في فوز فريقه بكأس أبطال الأندية الأوروبية عام 1987.

كما شارك في نهائيات كأس العالم مرتين، وسجل هدفا للجزائر في مرمى ألمانيا الغربية، عندما حقق المنتخب العربي مفاجأة من العيار الثقيل بفوزه على "المانشافت" بطل أوروبا آنذاك 2-1.

ويعتبر سفراء النوايا الحسنة لدى اليونسكو شخصيات مشهورة قبلوا أن يكرسوا موهبتهم وسمعتهم الدولية لترويج أهداف اليونسكو على أكثر من صعيد، وأساسا التعليم والثقافة والعلوم والاتصالات والمعلوماتية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة