تهديد فرنسي بعقوبات ضد سوريا   
الأربعاء 1426/1/14 هـ - الموافق 23/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:35 (مكة المكرمة)، 8:35 (غرينتش)

أشارت الصحف العربية الصادرة في لندن إلى تحذير الرئيس الفرنسي لسوريا من فرض عقوبات اقتصادية عليها إذا لم تنفذ قرار مجلس الأمن رقم 1559، وسعي الحكومة البريطانية لفرض الإقامة الجبرية على المشتبه فيهم دون محاكمتهم، ونشرت تقريرا توقع انفجار العلاقات بين الفلسطينيين والإسرائيليين بعد تنفيذ خطة فك الارتباط.

عقوبات على سوريا
"
زار نبيه بري دمشق بعيدا عن الأضواء والتقى عددا من كبار المسؤولين السوريين وبحث معهم سبل معالجة الوضع بلبنان
"
الشرق الأوسط
حذر الرئيس الفرنسي جاك شيراك سوريا من فرض عقوبات اقتصادية عليها إذا لم تنفذ قرار مجلس الأمن 1559، بينما قال مصدر غربي لصحيفة الشرق الأوسط إن الرئيس الأميركي جورج بوش أبلغ شيراك بأن الخيار العسكري ليس مطروحا الآن في معالجة الأزمة، حيث يطالب البلدان دمشق بسحب قواتها من لبنان. وقال المصدر إن تجميد الأموال السورية بالخارج أحد الخيارات المطروحة.

وتشير الصحيفة لما تردد في بيروت من أن رئيس البرلمان نبيه بري زار دمشق بعيدا عن الأضواء والتقى عددا من كبار المسؤولين السوريين وبحث معهم سبل معالجة الوضع بلبنان.

الإقامة الجبرية في بريطانيا
ذكرت الشرق الأوسط أن الحكومة البريطانية قالت إنها ستضغط على البرلمان للمصادقة على التعديلات الجديدة الخاصة بقانون مكافحة الإرهاب الذي سيتضمن فرض الإقامة الجبرية على المشتبه في أن لهم صلة بالإرهاب دون محاكمتهم قبل يوم 14 مارس/ آذار المقبل.

من جهة أخرى ذكرت الصحيفة أن (أبوحمزة) المصري المعتقل حاليا ببريطانيا بتهمة التحريض، أثار موجة جديدة من الجدل بعد رفضه جهاز كومبيوتر محمولا وفرته له إدارة سجن بيل مارش جنوب لندن كهدية شخصية، لأنه لا توجد به الخدمة العربية.

وطلب أبو حمزة من الحراس أخذ الكومبيوتر وتزويده بسكرتير يساعده على كتابة أصول دفاعه قبل محاكمته المزمعة في أولد بيلي الشهر المقبل، لأنه لا يستطيع استخدام "الخطافين" بحرية ويسر.

وقالت مصادر الداخلية البريطانية إن المصري يجيد التحدث بالعربية والإنجليزية ولا يحتاج لسكرتير لمساعدته، وتوفر إدارة السجن ممرضا يزوره يوميا بسبب إعاقته. وقال "أصوليون" في لندن إن حصول أبي حمزة على لاب توب لا يعتبر ترفا.

سرقة هيلتون
قالت الشرق الأوسط إن أجهزة المخابرات الأميركية بدأت تحقيقا في الواقعة التي سببت إحراجا بالغا لباريس هيلتون، وريثة فنادق هيلتون الشهيرة، حيث تمكن محتال من اختراق جهاز هاتفها النقال ونشر المعلومات التي كانت به على شبكة الإنترنت.

وذكر تقرير إخباري أن المخابرات قررت إغلاق المواقع التي وردت بها المعلومات المسروقة، ولم يتضح بعد ما إذا كان الشخص الذي تجسس على هاتفها تمكن من اختراق شبكة الهاتف أم سرق كلمة المرور السرية الخاصة بها.

وقال إد زيدار المتحدث باسم شركة تي موبايل إن رسائل الهاتف وأرقام العديد من الشخصيات الشهيرة، التي كانت مخزنة على هاتف باريس، تعرض على الإنترنت. وباريس هيلتون وشقيقتها نك من أبرز الوجوه بالمناسبات العامة واحتفالات الطبقة الراقية بالولايات المتحدة، وقد ولدت عام 1981 وهي حفيدة كونراد هيلتون مؤسس سلسلة فنادق هيلتون الشهيرة بالعالم.

انفجار بالأراضي المحتلة
"
الخارجية الإسرائيلية تتوقع انفجارا في العلاقات مع السلطة الفلسطينية بعد تنفيذ خطة فك الارتباط القاضية بالانسحاب من أربع مستوطنات صغيرة بشمال الضفة الغربية
"
الحياة
أشارت صحيفة الحياة إلى تقرير لقسم الأبحاث والدراسات السياسية بوزارة الخارجية الإسرائيلية قدم للجنة الخارجية والأمن البرلمانية توقع انفجارا في العلاقات مع السلطة الفلسطينية بعد تنفيذ خطة فك الارتباط القاضية بالانسحاب من أربع مستوطنات صغيرة بشمال الضفة الغربية.

وقال معدو التقرير إن الفلسطينيين سيدعون أنهم يحاربون الإرهاب، وأن المطلوب الآن العمل بموجب خريطة الطريق الدولية التي تقضي مرحلتها الثانية بالشروع في مفاوضات الحل الدائم بينما ستكرر إسرائيل ادعاءها أن المسألة سابقة لأوانها وأن الفلسطينيين لم يقوموا بما هو مطلوب منهم مما يعني في نظرها التفاوض حول تسوية مرحلية رغم أن إسرائيل وفقا للتقرير المذكور تأخذ في حساباتها تأييدا أوروبيا وربما أميركيا للموقف الفلسطيني.

عباءة المرجعية
وصف الشيخ جواد الخالصي الأمين العام للمؤتمر التأسيسي العراقي الغالبية الشيعية بالجمعية الوطنية المنتخبة بالخدعة، وقال للحياة إن الأحزاب الشيعية فشلت في استقطاب الشارع العراقي مما دفعها للاستعانة بعباءة المرجعية واستغلالها بشكل سيئ.

واتهم الخالصي هذه الحركات والأحزاب بالتنصل من الإسلام بعدما كانت تزايد مع الجميع على مدى عقود، وذكر بمواقفها السابقة الموالية لإيران واعترافها بولاية الفقيه، مشيرا إلى أنها باتت ترفض ولاية الفقيه والإسلام برمته.

ورأى أن تصريحات أعضاء قائمة الائتلاف العراقي الموحد حول استبعاد قيام دولة إسلامية بالعراق تأتي في إطار جبر خواطر الأميركيين، متهما الحركات الشيعية بالعمل لإبقاء القوات الأجنبية بالعراق سعيا لامتيازات سياسية ومالية أكثر على حساب مصالح الشعب.

كما اتهم الأكراد باستغلال الظرف السياسي غير المستقر للضغط على المشاركين في العملية السياسية وتمرير مخططات تقسيم العراق.

وأضاف الخالصي للصحيفة أن "إصرارهم على منصب سيادي وضم كركوك لكردستان والتلويح بالانفصال يأتيان من باب التذرع تمهيدا لتحقيق أحلامهم بالانفصال"، لكنه استبعد قيام دولة كردية بشمال العراق لعدم توافق الظروف الإقليمية وما يمكن أن تمثله من تهديد لسيادة ثلاث دول مجاورة.

تجدد الخلاف السعودي الإماراتي
نسبت صحيفة القدس العربي لمسؤولين خليجيين أن العلاقات بين دولة الإمارات والسعودية تشهد توترا بسبب تجدد خلاف حدودي يرجع للسبعينيات ليضاف إلى مشاكل إقليمية أخرى.

وقال مسؤول خليجي رفيع المستوى إن الإمارات أثارت هذا الخلاف مع السعوديين بعيد تولي الشيخ خليفة بن زايد مقاليد الحكم في بداية نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

"
العلاقات بين الإمارات والسعودية تشهد توترا بسبب تجدد خلاف حدودي يرجع للسبعينيات ليضاف لمشاكل إقليمية
"

مسؤولون خليجيون/ القدس العربي

غير أن السعوديين أجابوا بأن هذه المسألة تمت تسويتها بموجب اتفاقية وقعت بين البلدين في إشارة لاتفاقية جدة الموقعة عام 1974.

وتشير الصحيفة إلى أن اتفاقية جدة بالإمارات ينظر إليها على أنها قامت على نوع من الغبن بسبب حاجة دولة الإمارات الفتية حينها للاعتراف السعودي بها.

وفي الشأن المصري قالت القدس العربي إن مصادر أمنية ذكرت أن الزعيم المعارض أيمن نور نقل إلى المستشفى بعد أن ألمت به وعكة صحية خلال جلسة تحقيق مع النيابة، وقال مصدر طلب عدم نشر اسمه إنه عاد للسجن بعد الاستجواب لكنه استمر في الشعور بالمرض ثم نقل إلى مستشفى السجن بعد الظهر.

وتحتجز السلطات نور وهو عضو بمجلس الشعب وزعيم حزب الغد المصري المعارض، منذ يناير/ كانون الثاني الماضي بزعم تزوير وثائق لتسجيل الحزب رسميا، وينفي نور الاتهامات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة