تشيني في الإمارات لبحث تطورات الوضع وعملية السلام   
السبت 2/1/1423 هـ - الموافق 16/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ديك تشيني
وصل نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني إلى الإمارات العربية المتحدة محطته الخامسة في إطار جولته الراهنة في المنطقة. وسيتوجه تشيني إلى السعودية اليوم للقاء ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز حيث من المتوقع أن يبحث المبادرة السعودية للسلام والشأن العراقي.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية أن تشيني سيجري محادثات مع رئيس الإمارات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان تتركز على آخر التطورات في "فلسطين المحتلة وعملية السلام" والصعوبات في الشرق الأوسط.

وكان تشيني خصص يوم أمس لزيارة خاصة إلى سلطنة عمان في ختام محادثاته الرسمية الخميس، وقد قضى تشيني بعضا من يوم أمس على ظهر حاملة طائرات أميركية في بحر العرب. وأقلت تشيني مروحية من سلطنة عمان إلى ناقلة الطائرات الأميركية, حيث شاهد عددا من طائرات إف 16 وإف 18 تقلع في طلعات عسكرية على أفغانستان.

ويقوم تشيني بجولة في الشرق الأوسط تشمل 11 دولة سعيا وراء الحصول على دعم للحرب التي تقودها الولايات المتحدة ضد ما تسميه الإرهاب والتي بدأت بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول من العام الماضي. كما يروج تشيني للحملة الأميركية لمنع العراق من الحصول على أسلحة دمار شامل.

وقد تصدر التصعيد العسكري الإسرائيلي الأخير في الأراضي الفلسطينية جدول أعمال تشيني خلال جولته.

عبد الله بن عبد العزيز
ومن المقرر أن يتوجه تشيني بعد زيارته للإمارات اليوم إلى السعودية حيث يعتزم أن يبحث في جدة مع ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز مبادرته بتطبيع العلاقات العربية مع إسرائيل مقابل انسحابها من الأراضي التي احتلتها عام 1967، والتي رحبت بها واشنطن.

وكان ولي العهد السعودي قد انضم إلى الزعماء العرب المعارضين للقيام بعمل عسكري ضد العراق. وقال الأمير عبد الله في مقابلة مع شبكة إى بي سي الإخبارية الأميركية أمس إنه لا يعتقد أن من مصلحة الولايات المتحدة أو مصلحة المنطقة أو مصلحة العالم أن تشن الولايات المتحدة هجوما على العراق. مشيرا إلى أنه لا يعتقد أن هجوما أميركيا على العراق سيحقق النتيجة المرجوة.

كما أكد ولي العهد السعودي أن معظم الدول العربية بما في ذلك سوريا وافقت على مبادرته للسلام التي يعتزم طرحها خلال اجتماع القمة العربي الذي يعقد في بيروت أواخر الشهر الجاري.

ومن المقرر أن يزور تشيني بعد السعودية كلا من الكويت والبحرين وقطر وإسرائيل وتركيا. وكان تشيني قد زار كلا من الأردن ومصر واليمن وعمان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة