المعارضة الرومانية تتفق على مرشح   
الأربعاء 1430/10/24 هـ - الموافق 14/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 20:23 (مكة المكرمة)، 17:23 (غرينتش)

جيوانا رئيس أكبر أحزاب المعارضة يعتبر الترشيح مناسبا للمرحلة (رويترز-أرشيف)

اتفقت أحزاب المعارضة الرئيسية الثلاثة في رومانيا اليوم على دعم سياسي محلي من أصل ألماني مرشحا لها لمنصب رئيس الوزراء بعد يوم من إقالة حكومة يمين الوسط.

ونال المرشح كلاوس يوهانيس (50 عاما) كثيرا من الإشادة لمهاراته الإدارية حين أشرف على أعمال ترميم عندما كان رئيسا لبلدية مدينة سيبيو التاريخية التي أنشأها المستوطنون الألمان في القرن الثاني عشر، وكانت عاصمة للثقافة الأوروبية عام 2007.

وقال خبراء اقتصاديون إن بعده النسبي عن المعارك السياسية التي استقطبت الأحزاب بشدة في وجه انتخابات الرئاسة التي تجرى في نوفمبر/تشرين الثاني، يمكن أن يهدئ الأسواق القلقة بشأن قدرة رومانيا على الاستمرار في تنفيذ شروط اتفاق مساعدات تبلغ قيمته ما يناهز ثلاثين مليار دولار وقعته البلاد مع صندوق النقد الدولي للتصدي للأزمة الاقتصادية.

وتأمل المعارضة أن يقود يوهانيس إدارة انتقالية تستمر إلى ما بعد الانتخابات التي ستجري الشهر القادم.

وقال ميرسيا جيوانا رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي وهو حزب المعارضة الرئيسي "هذا اقتراح لكي تستطيع رومانيا استئناف المعركة مع التراجع الاقتصادي وإعادة الحوار مع المؤسسات الدولية".

وتتمتع أحزاب المعارضة الرئيسية الثلاثة بنحو 65 في المائة من الأصوات في البرلمان، غير أن القول الفصل فيما يخص منصب رئيس الوزراء في يد الرئيس ترايان باسيسكو الذي يتقدم المرشحين في انتخابات الرئاسة، والحليف الوثيق لرئيس الوزراء المقال أميل بوك.

وقد سقطت حكومة يمين الوسط في رومانيا بعد اقتراع بعدم الثقة في البرلمان أمس، مما يزيد عدم الاستقرار السياسي في البلاد في سعيها للخروج من حالة الركود الاقتصادي.

وجاء ذلك على بعد انهيار الائتلاف الحاكم في أكتوبر/تشرين الأول الجاري عندما انسحب الحزب الاشتراكي الديمقراطي من الحكومة التي يقودها الحزب الديمقراطي الليبرالي احتجاجا على إقالة أحد وزرائه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة