أنصار ويكيليكس يتخلون عن الهجوم   
السبت 1432/1/6 هـ - الموافق 11/12/2010 م (آخر تحديث) الساعة 21:25 (مكة المكرمة)، 18:25 (غرينتش)
أسانج نقل إلى سجن انفرادي بلندن بانتظار موعد المحاكمة (الأوروبية-أرشيف)

قالت مجموعة من أنصار موقع ويكيليكس تطلق على نفسها اسم "مجهولون" إنها تخلت عن إستراتيجيتها بمواصلة الهجوم على مواقع الإنترنت الحكومية والخاصة المعادية –حسب رأيها- لويكيليكس، والتحول بالمقابل لنشر عدد أكبر من الوثائق السرية على نطاق أوسع.
 
ففي مدونة نشرت أمس، أعلنت مجموعة (مجهولون) تغيير إستراتيجيها، وقالت إنها تسعى الآن لنشر أجزاء من الوثائق الدبلوماسية الأميركية السرية على أوسع نطاق ممكن وبطرق تجعل تتبعها صعبا قدر الإمكان.
 
وأضافت المجموعة اليوم في إعلان حمل اسم (أوبرايشن: ليكسبين) أو (عملية: تدوير التسريب)، "لقد منحناهم في أحسن الأحوال عينا سوداء. تغيرت اللعبة، وعندما تتغير اللعبة يجب كذلك أن تتغير إستراتيجيتنا".
 
وأوضحت أن النشطاء يشجعون الآن أنصار الموقع للبحث عبر الوثائق المسربة على موقع ويكيليكس ونشر ملخصات لتلك الوثائق الأقل انتشارا في كل مكان، وإعادة تسميتها بحيث يصعب العثور عليها من قبل أي سلطة تسعى لطمسها.
 
وعطلت المجموعة هذا الأسبوع مؤقتا موقعي شركتي بطاقات الاعتماد المالية العالمية ماستر كارد وفيزا بسبب إغلاقهما حسابات ويكيليكس التي يتلقى من خلالها التبرعات، إضافة لموقع شركة "باي بال" للسبب ذاته في هجوم أطلقت عليه المجموعة اسم "عملية رد الدين".
 
كما هاجمت مواقع حكومية سويدية وهولندية، وتوعدت بمهاجمة مواقع الحكومة البريطانية إذا ما سمحت بتسليم مؤسس الموقع المعتقل لديها الأسترالي جوليان أسانج إلى السويد المطلوب فيها بتهمة الاغتصاب وارتكاب جرائم جنسية.
 
مظاهرات
في الأثناء يخطط أنصار ويكيليس للتظاهر احتجاجا على اعتقال أسانج وإغلاق حسابه البنكي في سويسرا.
 
أستراليا شهدت أمس مظاهرات مؤيدة لمؤسس ويكيليكس (الأوروبية)
ويقبع أسانج حالياً في سجن انفرادي في العاصمة البريطانية لندن بانتظار موعد جلسة الاستماع في 14 ديسمبر/كانون الأول الجاري للدفاع أمام المحكمة ضد طلب السويد بترحيله إليها.
 
وقال موقع (فري ويكيليكس) الناطق بالإسبانية إن مظاهرات ستقام اليوم السبت في مدريد وبرشلونة وفالنسيا وإشبيلية وثلاث مدن إسبانية أخرى، مضيفا أن مظاهرات أخرى ستقام كذلك في أمستردام وهولندا وفي عواصم كولومبيا والأرجنتين والمكسيك وبيرو والبرازيل.
 
وأوضح الموقع أنه يطالب "بتحرير" أسانج، وحث المتظاهرين على التجمع في المدن الإسبانية الساعة السادسة مساء ( 17:00 حسب التوقيت الدولي).
 
حملة تواقيع
على صعيد مشابه أطلقت مؤسسة "آفاز دوت أورغ" الدولية المستقلة حملة عالمية لجمع التوقيعات لحماية موقع ويكيليكس ومؤسسه أسانج والعاملين فيه من التهديدات التي تهدف إلى إجبار الموقع على وقف نشر مزيد من الوثائق السرية.
 
وتهدف الحملة حسب بيان المؤسسة -التي يعمل بها نشطاء من مختلف أنحاء العالم- إلى جمع مليون توقيع من أنحاء العالم تتيح لها نشر إعلان على صفحة كاملة في الصحف الأميركية الصادرة خلال الأسبوع الجاري لدعم موقف ويكيليكس ورفض التهديدات التي شملت العاملين فيه.
 
ووفق أصحاب الحملة الدولية فإن عدد التوقيعات وصل حتى الآن أكثر من نصف مليون توقيع، مؤكدين أن حملة التهديد ضد ويكيليكس خارج نطاق القضاء تمثل "اعتداء على الديمقراطية وتحتاج وبشدة إلى صرخة غضب جماهيرية من أجل حرية الصحافة والتعبير".
 
وكان ويكيليكس قد نشر خلال الأيام الماضية آلاف البرقيات الدبلوماسية الأميركية السرية التي تسببت في توتر بين واشنطن وعدد من حلفائها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة