إلقاء القبض على أردني متهم بتفجير مقر المخابرات   
الأحد 18/8/1425 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:22 (مكة المكرمة)، 20:22 (غرينتش)

صور عشرة من المتهمين بمحاولة تفجير المخابرات الأردنية (رويترز)
اعتقلت السلطات الأردنية شخصا ملاحقا في قضية التخطيط لتنفيذ هجمات واسعة النطاق عبر الأسلحة الكيميائية، ما يرفع عدد الموقوفين في هذه القضية إلى تسعة أشخاص.

وقال مصدر قضائي إن قوى الأمن ألقت القبض على الأردني حسن السميك في محافظة أربد، وهو مدرج على قائمة الملاحقين في قضية محاولة تفجير مقر المخابرات الأردنية، رافضا الإدلاء بالمزيد من التفاصيل.

وحسب المصدر فإن السميك ينتمي إلى مجموعة تطلق على نفسها كتائب التوحيد وهي واحدة من المجموعات التي يتزعمها أبو مصعب الزرقاوي المشتبه بعلاقته بتنظيم القاعدة. ومن المتوقع أن توجه محكمة أمن الدولة خلال الفترة القريبة القادمة لائحة الاتهام إلى الموقوفين التسعة.

وكانت السلطات الأردنية اعتقلت في مارس/آذار الماضي عددا من المشتبه بهم قالت إنهم كانوا يخططون للقيام بعمليات "تخريبية" داخل المملكة، مشيرة إلى أنه تم ضبط كميات من المتفجرات بحوزة المعتقلين.

وبعدها بشهر قتلت قوات الأمن الأردنية أربعة أفراد من المجموعة خلال اشتباك شرق العاصمة عمان، فيما لا يزال هناك أربعة مطلوبين في القضية فارين من وجه العدالة من بينهم الزرقاوي حسب المصدر القضائي.

وأصدرت محكمة أمن الدولة في أبريل/ نيسان الماضي حكما بالإعدام على الزرقاوي في قضية اغتيال دبلوماسي أميركي في عمان، كما أن واشنطن رصدت مكافأة مالية كبيرة لمن يساعد في إلقاء القبض عليه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة