هنية يقتل قضيته بيديه   
الأربعاء 11/9/1427 هـ - الموافق 4/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 10:36 (مكة المكرمة)، 7:36 (غرينتش)
حذرت صحف إسرائيلية اليوم الأربعاء من أن إصرار هنية على موقفه من الشروط الدولية سيعرض قضيته للخطر، وتناولت زيارة رايس للمنطقة، ثم تحدثت عن تطوير حزب الله لأجهزة جمع المعلومات الاستخبارية إبان الحرب على لبنان.

"
بإصرار هنية على رفض الاعتراف بالشروط الدولية كسبيل وحيد للحل، فإنه يعرض قضيته الوطنية للخطر ويقتلها بيديه
"
جيروزاليم بوست

مأساة حقيقية
تحت عنوان "فشل حماس في الحكومة" علقت صحيفة جيروزاليم بوست في افتتاحيتها على الأحداث الدائرة بين الفصيلين الفلسطينيين الرئيسيين فتح وحماس، وعزت كل ذلك إلى تصلب حماس في رأيها وعدم اعترافها بشروط اللجنة الرباعية.

ووصفت ما يجري في غزة والضفة الغربية من عنف بأنه مأساة حقيقية يتطلب تفكيرا عميقا سواء من الفلسطينيين أو من المجتمع الدولي الذي بدون شك يراقب تلك الأحداث بفزع شديد، غير أن الصحيفة دعت إلى فهم مصدر العنف قبل البحث عن الحل للمشكلة.

ومضت تقول إنه من السهل أن يرجع تلك المواجهات إلى الأوضاع الاقتصادية التي يعاني منها معظم الشعب الفلسطيني, أو التنافس طويل الأمد بين فتح وحماس، بيد أن ذلك الحكم سيتجاهل القضية الأكثر أهمية: فشل الحكومة الفلسطينية في تعزيز حكم القانون الذي تقوم عليه أي ديمقراطية مستقرة.

وتابعت أن هذا الإخفاق جاء نتيجة رفض الحكومة التي تقودها حماس الرضوخ للشروط الأساسية التي طرحها المجتمع الدولي لمنحها المساعدات والشرعية.

وبدلا من الاعتراف بالشروط الدولية تقول الصحيفة، لجأت حماس إلى تفضيل الأيديولوجية الشيطانية على الحوار، وقدمت خلاصة تطرفها على رفاهية شعبها.

وخلصت إلى أنه بإصرار رئيس الوزراء إسماعيل هنية على رفض الاعتراف بالشروط الدولية كسبيل وحيد للحل، فإنه يعرض قضيته الوطنية للخطر ويقتلها بيديه.

القضية ماتت
صحيفة يديعوت أحرونوت تناولت زيارة وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس لإسرائيل وفلسطين اليوم، وقالت إن جولة رايس الشرق أوسطية تهدف إلى تقوية قيادة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في محاولة لتأسيس حكومة وحدة وطنية تعترف بإسرائيل وبجميع الاتفاقيات المبرمة في السابق.

ونقلت الصحيفة عن مصادر في مكتب رئاسة الوزراء الإسرائيلي وصفها لزيارة رايس بأنها "زيارة صيانة"، وقالت تلك المصادر إن القضية الفلسطينية الآن ماتت، في ظل غياب شريك للتحاور معه.

وقالت مصادر أمنية إسرائيلية للصحيفة إن إسرائيل تستعد لاحتمالية رفع القيود عن الفلسطينيين بعد اشهر من الحصار الاقتصادي.

وأضافت أنه تم في الاجتماعات التي سبقت قدوم رايس، مناقشة إمكانية تحصين عباس عبر الإشارات الإنسانية، غير أنه لم يتقرر بعد القيود التي سترفع وما زالت المناقشات حول هذه المسألة قائمة.

ومن الجانب الفلسطيني قالت مصادر فلسطينية للصحيفة إن رايس ستؤكد في محادثاتها مع عباس على حقيقة أن الولايات المتحدة ستمضي في معارضتها لأي حكومة وحدة فلسطينية تضم أعضاء من حماس، خاصة إذا ما أصرت تلك الحركة على المضي في مواقفها التي تتعلق بإسرائيل.

إنجازات حزب الله الاستخبارية
"
حزب الله استمع إلى مكالمات الهواتف الخلوية التي كان يتبادلها الإسرائيليون بمن فيهم ضباط في قوات جيش الدفاع الإسرائيلي، كجزء من عملية جمع معلومات استخبارية مكثفة إبان الحرب على لبنان
"
هآرتس
قالت صحيفة هآرتس إن أجهزة مخابرات حزب الله استمعت إلى مكالمات الهواتف الخلوية التي كان يتبادلها الإسرائيليون بمن فيهم ضباط في قوات جيش الدفاع الإسرائيلي، كجزء من عملية جمع معلومات استخبارية مكثفة إبان الحرب على لبنان.

وأردفت قائلة إن حزب الله تنصت أيضا على الرسائل التي كانت ترسل عبر أجهزة "البيجر"، مشيرة إلى أن بعض تلك الرسائل بثت عبر محطات أرضية تتصل بأقمار اصطناعية.

وكما أن حزب الله طور قدرته على استخدام أسلحة مضادة للدبابات وشبكة الأنفاق التي حفرها على طول الحدود داخل وخارج جنوب لبنان، فإنه أحرز تقدما ملموسا في تحسين جهاز جمع المعلومات الاستخبارية.

وأشارت الصحيفة إلى أن منظمة الحزب تلقت تدريبات على أيدي ضباط في المخابرات السورية والإيرانية، وقامت بتجهيز مواقع مراقبة على طول الحدود، أهمها منطقة مارون الراس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة