دعوة أممية لوقف القتال بصنعاء واجتماع لمجلس الأمن   
الثلاثاء 1436/3/30 هـ - الموافق 20/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:12 (مكة المكرمة)، 17:12 (غرينتش)

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون كل الأطراف في اليمن إلى الوقف الفوري لكل الأعمال القتالية وممارسة أعلى درجات ضبط النفس، في حين عقد مجلس الأمن اجتماعا خاصا بشأن الوضع في البلاد بعد احتدام الاشتباكات بين مسلحي جماعة الحوثي وحرس دار الرئاسة في صنعاء.

وأعرب بان في بيان له عن "قلقه إزاء تدهور الأوضاع في صنعاء وعن أسفه للقتال العنيف بين جماعة أنصار الله (الحوثيين) المسلحة وحرس الرئاسة اليمني في أنحاء صنعاء"، مطالبا باتخاذ كل الخطوات اللازمة لإعادة السلطة لمؤسسات الحكومة الشرعية.

وبشكل منفصل، عقد مجلس الأمن اجتماعا خاصا بشأن الوضع في اليمن. ونقلت وكالة رويترز عن دبلوماسي حضر الجلسة المغلقة قوله إن مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن جمال بن عمر أبلغ مجلس الأمن عبر دائرة تلفزيونية مغلقة أن الحوثيين أقنعوا الوحدات العسكرية الأخرى بعدم مقاتلتهم.

وأفاد مراسل الجزيرة في صنعاء بأن دار الرئاسة في صنعاء باتت في قبضة الحوثيين بعد الهجمات التي استؤنفت مساء أمس الاثنين، كما سيطر مسلحون من الجماعة على منزل الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في انتظار ترتيبات سياسية قد تمهد لانتقال السلطة.

وقال مدير مكتب الجزيرة سعيد ثابت إن جماعة الحوثي باتت تسيطر على القصر الجمهوري في شارع السبعين ومداخله بعد استيلاء مسلحيها على أسلحة وذخائر تابعة للحرس الرئاسي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة