الخرطوم توافق على استئناف المفاوضات مع المتمردين   
الاثنين 29/5/1424 هـ - الموافق 28/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وافقت الحكومة السودانية على استئناف التفاوض مع الحركة الشعبية لتحرير السودان في العاشر من شهر أغسطس/ آب المقبل بضاحية ناكورو الكينية، وذلك برعاية الهيئة الحكومية للتنمية ومكافحة التصحر في أفريقيا (إيغاد).

وذكرت وكالة الأنباء السودانية نقلا عن الأمين العام لمستشارية السلام علي أحمد حميد قوله إن الحكومة ملتزمة ومستعدة للمشاركة في المفاوضات بعد أن أبلغت ايغاد الخرطوم رسميا بأن موعد الجولة حدد في العاشر من الشهر المقبل.

لكن حميد أوضح أن الخرطوم لم تتلق أي مقترحات جديدة لاتفاق سلام بعد أن رفضت تلك التي قدمتها إيغاد أثناء الجولة الأخيرة في ناكورو بكينيا.

وكان من المفترض أن تبدأ المفاوضات هذا الأسبوع إلا أنها أرجئت إلى الثالث من الشهر المقبل، وأعرب حميد عن أمله في أن تكون الجولة السابعة جدية وأن تطرح خلالها مقترحات تتناسب مع اتفاق ماشاكوس وتطلعات الشعب السوداني.

وكانت الجلسة الأخيرة من المحادثات بين الحكومة والحركة الشعبية قد توقفت بسبب رفض الخرطوم مشروع اتفاق على المسائل الأساسية كتقاسم السلطة وتوزيع الثروات والتدابير الأمنية خلال فترة السنوات الست الانتقالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة