المحكمة تؤيد حبس معارض مصري   
الخميس 1430/8/15 هـ - الموافق 6/8/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:57 (مكة المكرمة)، 13:57 (غرينتش)
مجدي حسين أدين بدخول قطاع غزة بصورة غير شرعية (الجزيرة-أرشيف)
أيدت محكمة استئناف عسكرية مصرية اليوم الخميس حكما سابقاً بحبس وتغريم الأمين العام لحزب العمل المجمد مجدي حسين بتهمة دخول قطاع غزة بطريقة غير شرعية.
 
وكانت محكمة عسكرية مصرية قضت في فبراير/شباط الماضي بحبس حسين لمدة عامين وتغريمه خمسة آلاف جنيه (نحو تسعمائة دولار) بعد إدانته بمغادرة البلاد بطريقة غير شرعية والتسلل إلى قطاع غزة.
 
وقدم حسين -الذي اعتقل فور وصوله إلى معبر رفح عائداً من قطاع غزة في 31 يناير/كانون الثاني الماضي- طعناً في الحكم أمام المحكمة العليا للطعون العسكرية وهي بمثابة محكمة نقض عسكري.
 
وطالب الدفاع عن حسين بالإفراج عنه بدعوى أن الاستمرار في تنفيذ الحكم من شأنه أن يسبب أضراراً جسيمة لموكلهم.
 
إلا أن مصادر قضائية ذكرت لوكالة يونايتد برس إنترناشيونال أن الحكم الصادر اليوم يعد باتاً ونهائياً، وذلك بعدما استنفد حسين كافة الخطوات والإجراءات القانونية أمام القضاء العسكري.
 
ويذكر أن حسين شغل منصب رئيس تحرير صحيفة الشعب التي كان يصدرها حزب العمل في التسعينيات قبل أن تجمده السلطات عام 2000، كما كان عضواً في الحركة المصرية من أجل التغيير (كفاية).
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة